ليفاندوفسكي مرشح لتحطيم رقم مولر

إذا واصل اللاعب الألماني هذا المعدل التهديفي في مباريات الموسم الحالي، فلن يجد النجم البولندي الدولي صعوبة في تحطيم رقم مولر.
الاثنين 2020/10/26
على الطريق الصحيح

ميونخ (ألمانيا) – يبدو البولندي روبرت ليفاندوفسكي مهاجم فريق بايرن ميونخ عازما على تحطيم الرقم القياسي للأسطورة جيرد مولر. وذلك مع تسجيل عشرة أهداف في أول خمس مباريات بالدوري الألماني لكرة القدم (بوندسليغا) في الموسم الحالي. واقترب ليفاندوفسكي كثيرا في الموسم الماضي من تحطيم هذا الرقم القياسي لعدد الأهداف التي يسجلها أي لاعب في موسم واحد بالبوندسليغا ولكنه فشل في استكمال المهمة ليظل الرقم مسجلا باسم الأسطورة مولر برصيد 40 هدفا. ولكن المعدل الذي يسير به ليفاندوفسكي في الموسم الحالي يشير إلى إمكانية تحقيق هذا الحلم في الموسم الحالي حيث سجل عشرة أهداف في أول خمس مباريات من الموسم ما يعني أن متوسط تسجيله للأهداف يبلغ هدفين في المباراة الواحدة. وسجل ليفاندوفسكي ثلاثة أهداف (هاتريك) في مباراة بايرن مع آينتراخت فرانكفورت ليقود الفريق البافاري إلى الفوز الساحق 5-0.

ثبات كبير

علق جوشوا كيميتش لاعب بايرن على هاتريك زميله قائلا “جنون! لا يمكن تصديق هذا النوع من الثبات على المستوى الذي يتمتع به ليفاندوفسكي عبر سنوات”. ولم يسبق لأي لاعب على مدار تاريخ البوندسليغا، منذ بدء إقامة البطولة بهذا النظام قبل 58 عاما، أن سجل عشرة أهداف في أول خمس مباريات من الموسم. ولم ينجح حتى جيرد مولر (48 عاما) في تحقيق هذا الإنجاز عندما سجل 40 هدفا في موسم واحد.

وإذا واصل ليفاندوفسكي هذا المعدل التهديفي في مباريات الموسم الحالي، فلن يجد النجم البولندي الدولي صعوبة في تحطيم رقم مولر لأن مواصلة هز الشباك بمتوسط هدفين في المباراة الواحدة يعني أنه يستطيع تسجيل 68 هدفا في الـ34 مباراة بالموسم الحالي للبوندسليغا. ورغم هذا، رفض ليفاندوفسكي (32 عاما) أن يعول على هذا، وقال “الإحصائيات ليست مهمة بالنسبة إلي… أركز على الفريق وعلى المباريات”. وكان هذا في هدوء بالتأكيد. ولكن بعد الأداء الرائع الذي قدمه ليفاندوفسكي ، توصل مدربه إلى رسالة كان من الصعب تصديقها وتقترب من الأخبار العاجلة.

نجاعة هجومية
نجاعة هجومية

وقال هانزي فليك المدير الفني لبايرن، ردا على سؤال عما إذا كان يمكنه التفكير في أي شيء جديد عن مهاجمه الاستثنائي،  “أعلن روبرت عن رغبته في استبداله. ربما تكون هذه أخبار لم تكن موجودة من قبل”. ولم يبد ليفاندوفسكي أي امتعاض لدى استبداله في الدقيقة 68 من المباراة، رغم أن استمراره كان من الممكن أن يرفع رصيده إلى أربعة أو خمسة أهداف في المباراة أمام دفاع فرانكفورت المتواضع. ولكن ليفاندوفسكي، الفائز بجائزة أفضل لاعب في أوروبا بالموسم الماضي، ربما يجد في حصوله على بعض الراحة أمرا جيدا لتوزيع جهده على مباريات هذا الموسم المزدحم بالمباريات في ظل أزمة كورونا.

تنوع رائع

قال ليفاندوفسكي “لعب نصف ساعة أقل يعني الكثير إذا كنت تلعب كل ثلاثة أيام وترغب في الحفاظ على مستواك العالي”. وأشار إلى أن تفكيره الآن ينصب على مباراة الفريق المرتقبة أمام لوكوموتيف موسكو الروسي بدوري أبطال أوروبا. وقدم ليفاندوفسكي تنوعا رائعا في أهدافه ليؤكد مجددا أنه يمتلك العديد من المهارات؛ حيث سجل اللاعب هدفه الأول بالقدم اليسرى ثم أحرز الثاني بالرأس قبل أن يستكمل الهاتريك بهدف من قدمه اليمنى. وقال جيروم بواتينغ مدافع بايرن “ليفاندوفسكي ينتمي إلى مستويات أخرى… إنه أفضل مهاجم في العالم… من الصعب للغاية أن تدافع في مواجهته”.

23