ليفربول يسعى إلى الاحتفاظ بستيرلينغ

الثلاثاء 2014/10/14
ستيرلينغ أثبت علو كعبه بمستواه المتميز

لندن - خطا نادي ليفربول الإنكليزي خطوة جديدة إلى الأمام في طريق المفاوضات مع نجمه الدولي ستيرلينغ لإقناعه بتمديد تعاقده الحالي.

يذكر أن تعاقد ستيرلينغ الحالي مع ليفربول لن ينتهي قبل ثلاث سنوات، إلا أن الأداء المتميز للاعب في الموسم الأخير دفع العديد من الأندية الأفضل في العالم للسعي إلى الحصول على خدمات اللاعب مما جعل ليفربول يعدل من الشروط التعاقدية القديمة من أجل الاحتفاظ بالمهاجم الشاب.

ويعد برشلونة الأسباني وغريمه التقليدي ريال مدريد بالإضافة إلى بعض الأندية الإنكليزية مثل مانشستر سيتي وتشيلسي من أبرز الأندية التي تحاول التعاقد مع اللاعب وتترقب سير المفاوضات التي يجريها في الوقت الحالي مع إدارة ناديه.

وانضم لاعب كوينز بارك رينجرز السابق إلى صفوف ليفربول عام 2010 وشارك معه لأول مرة في موسم 2011- 2012 . وتمكن ستيرلينغ بفضل أدائه القوي في الموسم المنصرم من أن يكون من أبرز الوجوه في فريقه المرشحة للانضمام إلى المنتخب الانكليزي.

من ناحية أخرى أثار طلب ستيرلينج من مدربه روي هودجسون عدم اللعب أمام أستونيا لأنه متعب ويشعر بالإرهاق الجدل الكبير في الصحف الإنكليزية. ورد اللاعب على منتقديه قائلا “أعذروني لأنني إنسان".

رحيم كان قد طلب من مدربه عدم بدء اللقاء لأنه يشعر بالإرهاق، لكنه دخل إلى أرض الملعب لاحقا بدلا من زميله في ليفربول جوردان هندرسون.

وكان منتخب الأسود الثلاثة قد عانى من أجل الفوز على إستونيا في ملعبها، حيث فاز بهدف نظيف سجله وين روني، ورغم هذا الفوز فإن طلب رحيم عدم بدء اللقاء خلق ضجة كبيرة فاق ضجة اللقاء، فقال اللاعب السابق جيمي ريدناب “روي هودجسون مخطئ، ما كان عليه إخبار الإعلام أن رحيم طلب عدم بدء اللقاء، الصراحة لم تكن الطريق الصحيح من قبل المدرب”.

واتهم جيمي ريدناب برندن رودجرز مدرب ليفربول بوضع ضغوط على رحيم ليطلب الراحة خصوصا أن اللقاء سهل نسبيا.

23