ليفربول يعزز صفوفه قبل إغلاق فترة الانتقالات الشتوية

نشاط قوي في إسبانيا وألمانيا وهدوء غير مسبوق في إيطاليا وفرنسا.
الأربعاء 2021/02/03
بن ديفيس وأوزان كاباك صفقتا الموسم
 

عزّز ليفربول أخيرا خياراته الدفاعية بالتعاقد مع بن ديفيس من بريستون (درجة ثانية) والتركي أوزان كاباك على سبيل الإعارة قبل ساعات قليلة من إغلاق فترة الانتقالات الشتوية للدوري الإنجليزي لكرة القدم، والتي تميزت بالهدوء بسبب معاناة الأندية من أزمة فايروس كورونا وقواعد بريكست الجديدة.

لندن - اضطر فريق ليفربول، حامل لقب الدوري الإنجليزي، إلى دخول سوق الانتقالات بسبب معاناته الكبيرة في مركزي قطب الدفاع إثر إصابة الهولندي فيرجيل فان دايك وجو غوميز والتي ستبعدهما حتى نهاية الموسم، وأضيف إليهما الكاميروني جويل ماتيب الذي انتهى موسمه بسبب إصابته في الكاحل في المباراة ضد توتنهام الخميس، فضلا عن إصابة لاعب الوسط البرازيلي فابينيو الذي اعتمد عليه المدرب الألماني يورغن كلوب على غرار لاعب الوسط الآخر القائد جوردان هندرسون، لتعويض الغيابات في مركز قلب الدفاع.

وكان كلوب أعلن منذ أسابيع أن التعاقد مع قطب دفاع سيكون بمثابة دفعة كبيرة بالنسبة إلى فريقه في ظل تراجع نتائجه وتخليه عن الصدارة حيث يحتل المركز الثالث حاليا بفارق 4 نقاط خلف مانشستر سيتي المتصدر الذي لعب مباراة أقل، وحصل المدرب الألماني على مبتغاه في اليوم الأخير من فترة الانتقالات بضم بن ديفيس وكاباك.

واعترف كلوب في بيان على الموقع الرسمي للنادي “أنه من الواضح أنه في فترة انتقالات عادية، دون مشاكل، لن ننظر إلى بريستون في حال كان هناك لاعب يحظى باهتمامنا”. لكنه أكد “ولكن منذ أن رأيناه ومنذ أن أصبح وضعنا أكثر وضوحا وخاصة بعد- المشاكل التي واجهتنا – تحمسنا كثيرا لذلك وفكرنا بأنه مدافع رائع”. وقال بن ديفيس في البيان ذاته “إنها فرصة كبيرة. من الواضح أنها كانت مفاجأة عندما تم التطرق إليها لأول مرة، ولكن في اللحظة التي تبدأ فيها في أخذ ذلك في الاعتبار، فإن هذه الفرصة التي أتيحت لي لا تصدق”.

وبعدها بنحو ساعتين، أعلن ليفربول تعاقده مع كاباك على سبيل الإعارة حتى نهاية الموسم، موضحا أن الدولي التركي (20 عاما) “سيلتحق بصفوف الفريق نهاية الأسبوع الحالي”، وبالتالي لن يكون جاهزا لخوض المباراة ضد برايتون الأربعاء والقمة ضد مانشستر سيتي الأحد.

وبدأ كاباك (7 مباريات دولية) مسيرته الكروية مع قلعة سراي وخاض معه على الرغم من صغر سنه 18 مباراة بينها 4 في مسابقة دوري أبطال أوروبا عام 2018، وانضم إلى شتوتغارت الألماني في يناير 2019، قبل أن ينتقل الصيف الماضي إلى شالكه الذي يعاني الأمرين في البوندسليغا ويحتل المركز الأخير. وأعلن ليفربول أيضا عن إعارة لاعب وسطه الدولي الياباني تاكومي مينامينو (26 عاما) إلى ساوثهامبتون حتى نهاية الموسم. وفي سوق انتقالات ظلت حكيمة جدا بسبب الأزمة الاقتصادية، كان تعاقد تشيلسي مع المدرب الألماني توماس توخيل لخلافة فرانك لامبارد المقال من منصبه، أبرز الصفقات هذا الشتاء.

ونجح أرسنال في التخلص من الراتب الضخم للاعب وسطه الدولي الألماني السابق مسعود أوزيل الذي استبعد عن التشكيلة منذ بداية الموسم، وذلك عندما انتقل التركي الأصل إلى صفوف فنربغشة، كما تخلى عن خدمات مدافعيه اليوناني سقراطيس باباستاثوبولوس (أولمبياكوس) والألماني شكودران مصطفي (شالكه)، فيما انتقل لاعب وسطه الواعد جو ويلوك (17 عاما) إلى نيوكاسل على سبيل الإعارة. على صعيد الوافدين، حصل أرسنال على خدمات لاعب الوسط الدولي الدنماركي الواعد مارتن أوديغارد على سبيل الإعارة من ريال مدريد.

نشاط قوي

فالنسيا الأكثر نشاطًا
فالنسيا الأكثر نشاطًا

كانت الانتقالات في إسبانيا نادرة ولم تتجاوز أي صفقة عشرة ملايين يورو، وكان فالنسيا الأكثر نشاطًا خلال الـ24 ساعة الماضية، حيث حصل على خدمات لاعبين على سبيل الإعارة هما الإيطالي باتريك كوتروني (ولفرهامبتون الإنجليزي) والبرتغالي فيرو (بنفيكا).

وتعاقد أتلتيكو مدريد مع المهاجم الفرنسي موسى ديمبيلي من ليون على سبيل الإعارة لمدة ستة أشهر (1.5 مليون يورو)، مع خيار الشراء بقيمة 33.5 مليون يورو (باستثناء المكافآت). واستعان المدير الرياضي لإشبيلية مونتشي بخدمات لاعب الوسط الدولي الأرجنتيني السابق “بابو” أليخاندرو غوميس (أتالانتا الايطالي) مقابل 8 أو 9 ملايين يورو بحسب الصحافة الإسبانية.

كما حصل خيتافي على خدمات الياباني تاكيفوسا كوبو على سبيل الإعارة حتى نهاية الموسم من ريال مدريد. وكانت أغلى صفقة هي تعاقد ريال سوسيداد مع مهاجم إشبيلية كارلوس فرنانديس حتى عام 2027 مقابل حوالي 9 ملايين يورو، لتعويض رحيل البرازيلي ويليان جوزيه إلى ولفرهامبتون.

وفي ألمانيا أكد هرتا برلين تعاقده مع لاعب وسط يوفنتوس الإيطالي الدولي سامي خضيرة المتوج مع المانشافت بلقب كأس العالم عام 2014، ومهاجم مرسيليا الفرنسي الدولي الصربي نيمانيا رادونيتش. وتطرقت وسائل الإعلام الألمانية إلى عودة خضيرة (33 عاما) إلى الدوري الألماني من بوابة هرتا برلين في صفقة انتقال حر بعدما فسخ عقده مع يوفنتوس حيث خرج من خطط مدربه الجديد أندريا بيرلو، فيما انضم رادونيتش (24 عاما) على سبيل الإعارة مع إمكانية الشراء.

ويعاني هرتا برلين في الدوري حيث يحتل المركز 15 برصيد 17 نقطة بفارق الأهداف أمام أرمينيا بيلفيلد صاحب المركز 16 الذي يفرض على صاحبه خوض الملحق ضد ثالث الدرجة الثانية من أجل البقاء في البوندسليغا. وأعار بايرن ميونخ مهاجمه الهولندي الواعد جوشوا زيركزي (19 عاما) إلى بارما الإيطالي حتى نهاية الموسم مع بند أحقية الشراء بقيمة 15 مليون يورو، ومدافعه الأميركي كريس ريتشاردز لكن دون بند أحقية الشراء إلى صفوف هوفنهايم الذي ضم قلب هجوم رين الفرنسي جورجينيو روتيه.

من جهة أخرى، أكد الرئيس التنفيذي للعملاق البافاري كارل هاينتس رومينيغه أن مدافعه الدولي النمساوي دافيد ألابا سيرحل بنسبة “99.99 في المئة”، وأنه يحاول التعاقد مع مدافع لايبزيغ الدولي الفرنسي دايو أوباميكانو. وتعاقد لايبزيغ مع الموهبة المجرية دومينيك تشوبوشلاي (سالزبورغ النمساوي) مقابل 20 مليون يورو، وعاد الهولندي المخضرم كلاس يان هونتيلار إلى شالكه قادما من أياكس، والصربي لوكا يوفيتش إلى آينتراخت فرانكفورت على سبيل الإعارة من ريال مدريد.

هدوء غير مسبوق

شهد اليوم الأخير من فترة الانتقالات في إيطاليا وفرنسا هدوءا غير مسبوق، حيث انتهزت بعض الأندية الفرصة لإجراء تعديلات نهائية على تشكيلاتها، وبعض اللاعبين للعثور على ناد جديد. وكان ذلك حال المدافع دانييلي روغاني الذي فشل في فرض نفسه في صفوف رين الفرنسي منذ انتقاله إلى صفوفه معارا من يوفنتوس في أكتوبر. بسبب إصابة أبعدته طويلا عن الملاعب، حيث خاض 107 دقائق، مفضلا العودة إلى إيطاليا واللعب معارا مع كالياري.

ووجد أتالانتا بديلا لصانع ألعابه الأرجنتيني أليخاندرو غوميس، فضم الدولي الأوكراني فيكتور كوفالنكو (شاختار دونييتسك). وحصل روما على خدمات مدافع دالاس الأميركي براين رينولدز (19 عاما) على سبيل الإعارة مع إلزامية الشراء. وكان مرسيليا الأكثر نشاطا في فرنسا بتعاقده مع البولندي أركاديوش ميليك (نابولي الإيطالي) والإسباني بول ليرولا (فيورنتينا الإيطالي).

23