ليكنز مدربا لمنتخب الجزائر

السبت 2016/10/29
من المنتظر أن يصل ليكنز إلى الجزائر لإنهاء المفاوضات

الجزائر - عين الاتحاد الجزائري لكرة القدم البلجيكي جورج ليكنز مدربا لمنتخبه خلفا للصربي ميلوفان راييفاتش المقال قبل نحو أسبوعين.

وسبق لليكنز (67 عاما) أن أشرف على منتخب الجزائر لفترة وجيزة عام 2003. كما درب منتخب بلجيكا (1997-1999 و2010-2012) ومنتخب تونس (2014-2015) ووصل مع الأخير إلى ربع نهائي كأس أفريقيا في غينيا الاستوائية.

وأقال الاتحاد الجزائري راييفاتش في 12 من الشهر الجاري بعد نحو ثلاثة أشهر فقط من تعيينه، وذلك بعد تعادل محاربي الصحراء على أرضهم مع الكاميرون 1-1 ضمن تصفيات مونديال 2018.

ومن المنتظر أن يصل ليكنز إلى الجزائر لإنهاء المفاوضات، والتوقيع على العقد، الذي يربطه بالاتحاد الجزائري بصفة رسمية تمهيدا لمباشرة عمله.

وتخوض الجزائر التصفيات في مجموعة نارية مع نيجيريا والكاميرون وزامبيا.

وكانت الجزائر قد حققت نتيجة لافتة في مونديال 2014 ببلوغها الدور الثاني قبل أن تخسر بصعوبة بالغة أمام ألمانيا التي توجت لاحقا باللقب. ويخوض منتخب الجزائر نهائيات كأس أفريقيا في الغابون من 14 يناير إلى 5 فبراير 2017 ضمن المجموعة الثانية إلى جانب زيمبابوي وتونس والسنغال.

من ناحية أخرى كشف الاتحاد الجزائري أن المنتخب الأول لن يخوض معسكرا خارجيا استعدادا لمشاركته في نهائيات كأس أمم أفريقيا التي تقام بالغابون. وقال الاتحاد، في بيان أعقب اجتماع مكتبه التنفيذي نشره في موقعه الرسمي، إنه اختار مدينة فرانسفيل لتكون مقر إقامة “محاربي الصحراء” في الغابون، وأن الفندق الذي سينزل فيه الفريق

يقع بمنطقة مواندا وسيكون قريبا من ملعب التدريب.

وأوضح الاتحاد أن المنتخب الجزائري سيجري معسكره الإعدادي الذي يسبق انطلاق بطولة أمم أفريقيا بالمركز التقني سيدي موسى التابع له، على أن يسافر إلى فرانسفيل قبل أيام قليلة من مباراته أمام زيمبابوي في 15 يناير القادم، ضمن الجولة الأولى من مباريات المجموعة الثانية التي تضم أيضا تونس والسنغال.

كما أكد الاتحاد أنه اتخذ جميع الإجراءات التي تسمح بوضع المنتخب الأول في أفضل الظروف تحسبا لمواجهة مضيفه منتخب نيجيريا يوم 12 نوفمبر المقبل، بالجولة الثانية من مباريات المجموعة الثانية بالتصفيات المؤهلة لمونديال روسيا 2018. وتعادل منتخب الجزائر 1-1 مع ضيفه منتخب الكاميرون في الجولة الأولى بالتصفيات.

22