ليمونة بهيئة خيار تفرز الكافيار في المطاعم الفرنسية

السبت 2015/01/10
حامض الكافيار يعد من أغلى الحمضيات في العالم

باريس – “فينغر لايم” أو أصابع الليمون هي شجرة أسترالية تنتج ثمارا على شكل خيار صغير تنتمي إلى الحمضيات ولم تكن معروفة جدا إلى أن بات طهاة فرنسيون يستخدمونها معتبرين أنها ملائمة جدا “لمطبخ القرن الحادي والعشرين”.

طور خبير حمضيات فرنسي نوعية جديدة مهجنة من الحمضيات الأسترالية التي بدأت ثمارها تغزو كبرى المطاعم الفرنسية وتسمى “حامض الكافيار”.

وينقب آلان كوهين عن منتجات نادرة في المناطق الريفية الفرنسية المختلفة. وعندما يكتشف منتجا جديدا يسارع لعرضه على الطاهي الشهير آلان دوكاس الذي يتبين دائما أنه يعرفه. ويوضح “المرة الوحيدة التي تغلبت فيها حين عرضت عليه “فينغر لايم” أو “حامض الكافيار” كما يسمى في فرنسا. ويؤكد انطوان هيرا الذي تتملذ على يد الطاهي آلان باسار: “عندما تذوقته للمرة الأولى غمرني شعور عارم فيه جانب طفولي وآخر ثوري جدا”.

ويوضح أن الشعور طفولي لأن الحبيبات الصغيرة تتدحرج تحت الحلق وتنفجر في الفم “مطلقة طعما مرا وحامضا في آن”.

ويضيف هذا الطاهي المشرف على مطابخ مطعم “شاماريه مونمارت” في باريس أنه مكون يتلاءم “جدا مع مطبخ القرن الحادي والعشرين” ويتمتع بـ”سحر” ثوري إذ أنه سهل الاستخدام. ويكن كوهين وهيرا احتراما كبيرا للزوجين ميشال وبنيديكت باشيس. فجامعا الحمضيات هذان يعملان في بيوتهما البلاستيكية قرب بيربينيان (جنوب) على استحداث حمضيات جديدة وفي أحياء أخرى.

ويعكف خبير الحمضيات في هذه الأيام على نوعية جديدة مهجنة مع الليمون الأحمر، الأمر الذي سيسمح بالحصول على حبيبات حمراء.

وقد أعاد ميشال اكتشاف هذه النبتة التي تسمى بـ”مايكروسيتروس استرالياسيكا” قبل 25 عاما. وقد أتت البذور من أستراليا. وبدأ بزرعها مع محاولات تهجين طبيعية. وقد نجح في استحداث نوع خاص به سماه “حامض الكافيار”. أما النسخة الأسترالية منه المعروفة باسم “فينغر لايم” فهي على شكل حبة خيار مع حبيبات صفراء تعطي طعم توابل في البداية قبل أن تبث طعما حامضا في ما يلي.

أما حامض الكافيار الذي توصل إليه الثنائي الفرنسي فيأخذ شكل حبة زيتون كبيرة قشرتها زهرية معرقة بالأخضر مع حبيبات زهرية لماعة “مع طعم حامض مركب أكثر وأقل بروزا بنكهة الليمون الهندي والتوت البري دون حبوب” على ما يوضح ميشال.

ولم يعد هذا المنتج الفاخر حكرا على الطهاة الكبار، حيث يمكن للعامة إيجاده في فرنسا في بعض محلات السمانة الفاخرة.

ويباع الكيلوغرام الواحد منه بحوالي مئة يورو أي 2 يورو لكل قطعة، مما يجعل منه أغلى الحمضيات في العالم.

24