مؤتمر "تخيل أنه العام 2020" يبحث مشاكل الصحافة المطبوعة

الاثنين 2015/04/20
المؤتمر سعى إلى مناقشة الآثار المترتبة على قطاع الإعلام في المستقبل

دبي- انتهت فعاليات الدورة العاشرة من مؤتمر «وان إفرا»، الشرق الأوسط في مدينة دبي، الذي عقد تحت شعار “تخيل أنه العام 2020”، بعرض أحدث الأساليب في صناعة الأخبار وطرق التحول من الصحافة الورقية إلى الصحافة الرقمية، ومستقبل الصحافة المطبوعة في ظل تسارع وانتشار الإعلام الرقمي ووسائل التواصل الاجتماعي.

وأكد صالح الحميدان مدير عام دار اليوم للإعلام وعضو مجلس إدارة منظمة “وان أفرا” ورئيس لجنتها بالشرق الأوسط، أن العاملين في قطاع الإعلام والنشر مطالبون أكثر من أي وقت مضى بالنهوض أمام التحديات الجسيمة والمسؤوليات التاريخية في صياغة واقع ومستقبل أفضل في منطقة الشرق الأوسط والعالم أجمع.

وأشار إلى أن الإعلام والنشر هي الصناعة الأكثر تأثرا بالثورة المعلوماتية والتطور التكنولوجي الكبير الذي انتظم بالعالم، وعمّ تأثيره العميق بمختلف وسائطه كافة مناحي الحياة.

وقال الحميدان: إن مؤتمر هذا العام يعبر بنجاح وتميز إلى عامه العاشر بثبات في ظل المتغيرات المحيطة من كل صوب بصناعة الإعلام والنشر. وأضاف، أن ترتيب الأولويات وحسم خيارات المستقبل أمر لا يتأتى إلا عبر مثل هذه المؤتمرات التي تتيح تبادل الرؤى والخبرات والتجارب والدراسات والبحوث، لقراءة المستقبل في هذا القطاع الحيوي.

وسعى المؤتمر في دورته العاشرة -من خلال الجلسات والفعاليات- إلى دراسة الآثار المترتبة على قطاع الإعلام، وآلية عمل واستمرار ناشري الأخبار والصحف العالمية المطبوعة، علاوة على استشراف آفاق استخدام وسائل التواصل الاجتماعي، وفهم حدود تأثيراتها في المجالات كافة، فضلا عن تحليل ما ينبئ به تطورها المتسارع من أجل بناء تصورات مثالية للتعامل مع هذه الظاهرة في المستقبل، خاصة أن الكثير من الخبراء يؤكدون أن وسائل التواصل الاجتماعي تهيمن في الوقت الراهن على نحو 71 بالمئة من السوق الإعلامية والاتصالية عالميا.

وشارك في المؤتمر الذي نظمه الاتحاد العالمي للصحف والناشرين نخبة من المختصين ورؤساء ومديري مؤسسات الصحافة والطباعة والنشر حول العالم، على مدى يومين.

وتطرق كذلك إلى تنوع وسائل صنع الأخبار والإعلانات الرقمية، واعتماد المطبوعات على استخدام الوسائط المتعددة في البحث والنشر، وتحدث الخبراء عن تطوير تطبيقات الهواتف الذكية، مشيرين إلى نجاحهم في تنفيذ التطبيقات على الهواتف الخلوية لمنتجاتهم، وتطبيقاتها على المواقع، والهواتف، والتطبيق الخاص باللوحات الرقمية.
18