مؤذن يبطل صيام أهالي حي بأكمله في المغرب

الأربعاء 2015/06/24
"اِصحى يا نايم وحّدْ الدّايم" نداء المسحراتي تقليد مازال يشق سكون ليل البلدة القديمة في مدينة الخليل الفلسطينية حتى يوقظ سكان الحي قبل أذان الفجر لتناول وجبة السحور.

أكادير (المغرب) – حالة من الارتباك والشك دبت في نفوس أهالي حي سكني بمدينة أكادير المغربية يوم السبت الماضي، بعد أن تسبب رفع مؤذن أذان صلاة المغرب والإفطار بالمسجد في إفطار المواطنين قبل الموعد المحدد بسبع دقائق.

وقالت صحف محلية إن سكان منطقة أورير الواقعة في ضواحي مدينة أكادير (وسط غرب المملكة المغربية) سمعوا أذان المغرب سبع دقائق قبل الموعد الشرعي الذي حددته وزارة الأوقاف والمجلس العلمي المحلي لإقليم أكادير.

ونقلت نفس المصادر أن المؤذن تسبب في إفطار العديد من الصائمين قبل الموعد المحدد في حي إمي ميكي بمنطقة أورير بعد أن رفع أذان صلاة المغرب والإفطار سبع دقائق قبل دخول الوقت.

ونقلت مصادر صحفية محلية عن سكان الحي أن “المؤذن شرع في الأذان عند الساعة السابعة و40 دقيقة، أي سبع دقائق قبل الموعد الشرعي لأذان المغرب”. وساد الشك وسط الصائمين حول صحة صيامهم، ما دفعهم إلى طلب الفتوى من الفقهاء حول إن كان عليهم قضاء ذلك اليوم أم أن صيامهم صحيح.

كما حمل العديد من الصائمين المشرفين على المساجد مسؤولية ما وقع، علما أن المؤذن الرسمي للمسجد تم تسريحه، ليتعاقب “متطوعون على تحمل مسؤولية الأذان”.

24