مؤلفة "هاري بوتر" استوحت شخصية شريرة من معلمتها

الأحد 2014/11/02
جيه.كيه رولينج لم تفصح عن اسم معلمتها

لندن- بمناسبة عيد القديسين كشفت الكاتبة الإنكليزية جيه.كيه رولينج لمعجبيها أنها استوحت شخصية دولوريس أمبريدج المكروهة، ضمن سلسلة روايات هاري بوتر الشهيرة من معلمة شعرت تجاهها بمشاعر نفور فورية، لكنها لم تفصح عن اسمها.

وتبدي شخصية أمبريدج التي أدتها الممثلة أميلدا ستونتون على شاشة السينما رقة ظاهرية، لكنها تضمر الشر في مدرسة هوجوارتس للسحر والشعوذة، حيث تمنع هاري الصغير من ممارسة رياضة الكويديتش وتجبره على كتابة عبارة “يجب ألا أكذب” التي ظهرت على يده.

وفي مقالة نشرتها رولينج على موقعها الإلكتروني “بوترمور”، قالت إن شخصية أمبريدج مستوحاة من امرأة “نفرت منها منذ الوهلة الأولى”.

وأضافت: “بادلتني المرأة المعنية الكراهية، لماذا تبادلنا البغضاء بهذه السرعة والشدة؟ بصراحة لا أعلم”.

وقالت دون أن تكشف عن أسماء إنها استوحت الشخصية من امرأة كانت معلمتها “منذ وقت طويل.. في مهارة أو مادة دراسية ما”. وتابعت: “دولوريس.. هي إحدى الشخصيات التي لا أحبها على الإطلاق”.

24