مئة مصور عربي يجتمعون بين دفتي كتاب

الأربعاء 2014/12/03
المصورون جسدوا في الكتاب العديد من الثيمات المختلفة

بنغازي - مئة مصور عربي يجسدون بالصور عدة ثيمات منها: حياة المدن، حياة صامتة، طبيعة، حضارة عربية، أشخاص، أسود وأبيض وتجريد في مشروع توثيقي صدر أخيرا في كتاب يحمل عنوان "مئة مصور عربي".

ومن ضمن المشاركين مصورون ليبيون وهم: زياد الكاديكي، فايز الفريطيس، علي محمد العروشي، محمود دريجة، محمد علي السنوسي، إبراهيم العقوري، بشار أمين شقليلة وناصر خليفة المقري.

عن الكتاب قال المصور مصطفى حمد وهو صاحب الفكرة: "يقول العالم “توماس أديسون” العبقرية هي واحد بالمئة إلهام وتسعة وتسعون بالمئة جهد وعرق، وعلى مدى ثلاث سنوات كانت هذه المقولة حافزا لنا لتطوير فن التصوير في منطقة لا يزال التطور والفائدة والشهرة فيها حكرا على أفراد معينين".

عملوا على إنشاء بنى تحتية شاملة لمجموعة تضمّ جميع المصورين العرب، وفي نفس الوقت تقدم خدمات من خلال موقع "عرب بكس".

ويضيف المصور مصطفى حمد: "كان هدفنا دائما لمّ شمل المصورين العرب والنهوض معا بهذا الفن الجميل، الكتاب هو بداية المشروع، وكان لا بدّ أن يضمّ عددا من مصوري كل دولة حسب نسبة المصورين فيها، وهذا يعني بأن المصورين هم ليسوا أفضل المصورين العرب، بل الأفضل حسب دولهم وقاعدة البيانات التي تتوفر لدينا".

وقال المصور الليبي فائز الفريطس عن مشاركته في الكتاب: "دائما ما كانت تشدّني منذ الصغر الصور، وكنت أستمتع كثيرا بمشاهدة صور "اللاند سكيب" وأحب متابعتها".

16