ماتا يقترب من "الشياطين الحمر"

الخميس 2014/01/23
مويس يثق في إتمام التعاقد مع ماتا خلال الأيام المقبلة

لندن - ذكرت بعض الصحف البريطانية، أمس الأربعاء، أن نادي مانشستر يونايتد الإنكليزي، توصل إلى اتفاق مبدئي مع تشيلسي لضم لاعب وسطه الأسباني خوان ماتا. وأوضحت الصحيفة أن الاتفاق قد تصل قيمته المادية إلى 40 مليون جنيه إسترليني (حوالي 48.6 مليون يورو)، مبيّنة أن الاتفاق النهائي بين الناديين والإعلان عن انتقال ماتا إلى “الشياطين الحمر” قد يكون وشيكا.

وقيل إن المفاوضات بين تشيلسي والمان يونايتد باتت في مرحلة متقدمة الآن، فيما تؤكد مصادر قريبة من المفاوضات أن الصفقة على وشك الانتهاء. وذكر أن هناك أندية أخرى أبدت اهتمامها بالتعاقد مع ماتا البالغ من العمر 25 عاما، من بينها أتلتيكو مدريد الأسباني وباريس سان جيرمان الفرنسي، لاسيما وأن اللاعب لا يشارك كأساسي مع "البلوز" منذ تولي البرتغالي جوزيه مورينيو تدريب الفريق اللندني.

مع العلم أن ماتا، الذي لم يشارك في أية مباراة مع تشيلسي منذ مطلع يناير الجاري، سيصبح أغلى صفقة يجريها المان يونايتد في تاريخه ولكنها تشير إلى أنه سيضمه مقابل 37 مليون إسترليني (قرابة 44.9 مليون يورو). وتجدر الإشارة إلى أن مدرب “الشياطين الحمر” ديفيد مويس يثق في إتمام التعاقد مع ماتا خلال الأيام المقبلة.

ومن المعروف أن أكبر مقابل مادي دفعه “الشياطين الحمر” كان عام 2008 وبلغت قيمته 30.7 مليون إسترليني (حوالي 37 مليون يورو) لضم المهاجم البلغاري ديميتار برباتوف. وكان تشيلسي قد دفع 23.5 مليون جنيه إسترليني (قرابة 28.4 مليون يورو) لفالنسيا من أجل التعاقد مع ماتا صيف عام 2011.

من ناحية قد يلعب تألق البرازيلي ويليان دورا في رحيل الأسباني خوان ماتا من تشيلسي ورغم أن جوزيه مورينيو قال في وقت سابق، إنه يفضل الدفع بالبرازيلي أوسكار في مركز قلب الهجوم إلا أن تألق ويليان المنضم إلى تشيلسي من شاختار قد يكون السبب الأكبر وراء رحيل ماتا.

ويلعب أدين هازارد وأوسكار بشكل أساسي في تشكيلة المدرب البرتغالي مورينيو، التي تعتمد على ثلاثة لاعبين خلف المهاجم الوحيد بخطة 4-2-3-1. لكن في الأسابيع الماضية أضفى ويليان حيوية على مركز خط الوسط المهاجم وساعد تشيلسي في التقدم إلى المركز الثالث بفارق نقطتين عن أرسنال المتصدر.

المفاوضات بين تشيلسي ويونايتد باتت في مرحلة متقدمة فيما تؤكد مصادر قريبة من المفاوضات أن الصفقة على وشك الانتهاء

وبينما يمنح مورينيو الثلاثي ويليان وأوسكار وهازارد حرية التصرف عند الاستحواذ على الكرة، إلا أنه يصر على قيامهم بدور دفاعي قوي، واحتاج اللاعبون إلى بعض الوقت للتأقلم مع متطلبات مورينيو لكن يبدو أن خطته ناجحة بالفعل في ظل تحقيق الفريق لستة انتصارات متتالية.

ونقل موقع تشيلسي عن ويليان (25 عاما) قوله في وقت سابق من شهر يناير الحالي “حقا في معظم الوقت لعبت على الجناحين في شاختار دونيتسك، لكني لعبت أيضا في قلب الهجوم بعض الأوقات”. وأضاف “الأمر يشبه ذلك هنا (في تشيلسي). أحيانا ألعب في الناحية اليمنى أو اليسرى لكني ألعب أيضا في قلب الهجوم”.

ويحظى ماتا بشعبية كبرى بين جماهير ستامفورد بريدج واختير أفضل لاعب في العام في النادي عندما فاز تشيلسي بدوري أبطال أوروبا موسم 2011-2012 ومرة أخرى في الموسم الماضي، عندما فاز الفريق بكأس رابطة الأندية الأوروبية.

22