ماركيز يحقق فوزه الثاني في جائزة ألمانيا الكبرى

الاثنين 2015/07/13
ماركيز يواصل تألقه

ساكسونرينغ (ألمانيا) - حقق الأسباني مارك ماركيز بطل العالم مع هوندا فوزه الثاني لهذا الموسم، فيما صعد الأسطورة الإيطالي فالنتيو روسي (ياماها) إلى منصة التتويج للسباق التاسع على التوالي باحتلاله المركز الثالث أمس الأحد في جائزة ألمانيا الكبرى، المرحلة التاسعة من بطولة العالم للدراجات النارية على حلبة “ساكسونرينغ”.

وأكد ماركيز (22 عاما) تفوقه على الحلبة الألمانية التي خرج منها فائزا للمرة السادسة في المواسم الستة الأخيرة (في فئة 125 سنتم مكعب عام 2010، وموتو 2 عامي 2011 و2012، وموتو جي بي في 2013 و2014 و2015)، متفوقا على مواطنه وزميله داني بدروزا، فيما حل روسي، الساعي إلى لقبه العاشر والسابع في الفئة الكبرى، ثالثا ما سمح له بتوسيع الفارق في الصدارة عن زميله الأسباني الآخر خورخي لورنزو الذي حل رابعا.

وهذا الفوز الحادي والعشرون في مسيرة ماركيز لكنه الثاني فقط هذا الموسم، بعد المرحلة الثانية في جائزة الأميركيتين، علما بأنه اضطر للانسحاب في ثلاثة سباقات من أصل تسعة حتى الآن ما جعله قابعا ورغم الفوز في المركز الرابع في الترتيب العام برصيد 114 نقطة بفارق نقطة خلف الإيطالي أندريا يانوني (دوكاتي) الذي حل خامسا في سباق الأمس، فيما رفع روسي رصيده إلى 179 نقطة في الصدارة أمام لورنزو (166)، فيما يقبع بدروزا في المركز السابع (67 نقطة) نتيجة غيابه عن ثلاثة سباقات بسبب الإصابة.

وقد أنهى ماركيز السباق من حيث بدأه إذ كان الأول عند خط الانطلاق لكنه سرعان ما تنازل عن مركزه للورنزو الذي حقق بداية صاروخية وتجاوز مواطنيه ماركيز وبدروزا، فيما صعد روسي مركزين وأصبح رابعا مع نهاية اللفة الأولى من أصل 30 تكون منها السباق.

لكن ماركيز تمكن من انتزاع الصدارة مجددا في اللفة 26 ثم حافظ عليها حتى النهاية مستفيدا من الصراع الحامي بين روسي وزميله لورنزو الذي تراجع إلى المركز الرابع بعد أن تخطاه زميله الإيطالي ثم بدروزا الذي أصبح ثانيا في اللفة 16 بعد تخطيه “الدكتور” الذي اكتفى في نهاية المطاف بالمركز الثالث والصعود إلى منصة التتويج للمرة التاسعة من أصل 9 سباقات لهذا الموسم (فاز في قطر والأرجنتين وهولندا وحل ثانيا في فرنسا وكاتالونيا وثالثا في الأميركيتين وأسبانيا وإيطاليا وألمانيا).

وتدخل البطولة العطلة الصيفية التي تمتد لثلاثة أسابيع قبل أن تعاود نشاطها في التاسع من أغسطس بسباق انديانابوليس. وفي فئة موتو 2، حقق البلجيكي كزافييه سيميون (كاليكس) الفوز الأول في مسيرته بعدما تقدم بفارق ضئيل بلغ 0.083 ثانية على الفرنسي يوهان زاركو (كاليكس) الذي يتصدر الترتيب العام، فيما حل الأسباني أليكس رينتس (هوندا) ثالثا بفارق 1.646 ثانية.

22