مالطا وليبيا توقعان اتفاقا نفطيا

الثلاثاء 2013/09/03
صفقة أبرمتها مالطا بشأن شراء النفط من ليبيا

فاليتا- أبرمت مالطا أمس اتفاقا مع ليبيا لشراء النفط ومنتجات الطاقة الأخرى بأسعار تفضيلية. ووقع على الاتفاق رئيس وزراء مالطا جوزيف موسكات ونظيره الليبي على زيدان في فاليتا. ويبدأ سريان مفعول الاتفاق بمجرد أن تستأنف ليبيا الانتاج العادي وهو أمر متوقع قريبا.

وقال موسكات "هذا الاتفاق سوف يساعد مالطا على تحقيق الاستقرار في سعر الوقود وسط التذبذبات في الأسعار العالمية… هذا اتفاق هام". وسوف تشمل الأسعار التفضيلية النفط الخام والمعالج ووقود الطائرات والغاز المسال.

وتعتمد مالطا تماما تقريبا على النفط لتشغيل محطتها للطاقة. وكانت أسعار الطاقة العالية أحد الأسباب الرئيسية التي أدت إلى سقوط الحكومة السابقة. وقال موسكات إن مالطا يمكن أن تصبح مركزا لإمدادات الطاقة للاتحاد الأوروبي على المدى المتوسط.

وأوضح أن تقدما أحرز أيضا بشأن حل المشكلة العالقة الخاصة بالتنقيب عن النفط في المياه التي تدعى كلتا الدولتين السيادة عليها. وأعرب زيدان عن امتنان بلاده للدعم الذي قدمته مالطا خلال الانتفاضة الليبية بما في ذلك المساعدات التي قدمتها لاثنين من الطيارين كانا قد فرا الى مالطا لتفادي قصف الثوار.

ويأتي الاتفاق في وقت غير ملائم، حيث تراجعت صادرات النفط الليبي إلى نحو 100 ألف برميل يوميا، في وقت قالت لجنة برلمانية أن الانتاج يقترب من الشلل التام.

وتتوقع صناعة النفط العالمية وجود احتياطات كبيرة من الغاز في المياه الإقليمية بين ليبيا ومالطا وفي مناطق أخرى من البحر المتوسط بعد الاكتسافات الكبيرة في المياة الإقليمية الإسرائيلية والقبرصية.
11