مانشستر سيتي وتشيلسي في صراع مثير على القمة

الجمعة 2014/12/26
مانشستر سيتي يأمل في تشديد الملاحقة على المتصدر تشيلسي

لندن - تدور، اليوم الجمعة، جميع منافسات الأسبوع 18 من الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم، إذ تلعب فرق المسابقة ثلاث مباريات في سبعة أيام. وقد أصبحت مباريات مسابقة الدوري، أحد مظاهر أعياد الميلاد في إنكلترا.

يبدأ تشيلسي المتصدر ومطارده المباشر مانشستر سيتي حامل اللقب، اليوم الجمعة، صراعا شرسا على ريادة الدوري الإنكليزي عندما يستضيف الأول جاره اللندني وست هام الرابع، ويحل الثاني ضيفا على وست بروميتش ألبيون الخامس عشر، ضمن المرحلة الثامنة عشرة.

ففي الوقت الذي يحتفل فيه لاعبو الأندية الأوروبية بأعياد الميلاد والسنة الجديدة، تخوض الأندية الإنكليزية 3 مراحل على مدى أسبوع واحد تبدأ اليوم الجمعة بالـ”بوكسينغ داي” التقليدي، حيث للمرة الأولى في موسم 2014-2015 ستلعب الأندية الـ20 في البريمر ليغ في يوم واحد.

ويتصدر تشيلسي الترتيب برصيد 42 نقطة مقابل 39 نقطة لمانشستر سيتي العائد بقوة مقلصا فارق 8 نقاط عن رجال المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو إلى 3 فقط بفضل 6 انتصارات متتالية آخرها على ضيفه كريستال بالاس. ويفتتح تشيلسي المرحلة الثامنة باستضافة جاره وغريمه وست هام يونايتد الذي يحقق انطلاقة رائعة هذا الموسم.

ومواجهة وست هام هي أولى مباراة من سلسلة 5 مباريات يخوضها رجال مورينيو في أقل من أسبوعين بينها مواجهة واتفورد من الدرجة الأولى في الدور الثالث لمسابقة كأس إنكلترا. ويحل تشيلسي ضيفا على ساوثهامبتون الأحد المقبل، ثم على جاره اللندني الثاني توتنهام الخميس المقبل قبل أن يستضيف نيوكاسل في العاشر من الشهر المقبل.

ويدخل تشيلسي مواجهة وست هام تحت ضغط كبير كونه مطالب بكسب النقاط الثلاث حتى يضمن حفاظه على فارق هذه النقاط التي تفصله عن مانشستر سيتي والذي يلعب بعده بـ45 دقيقة، علما وأن الفريقين سيلتقيان في قمة نارية في المرحلة الثالثة والعشرين على ملعب “ستامفورد بريدج” في لندن في 31 يناير المقبل.
تشيلسي يفتتح المرحلة الثامنة باستضافة جاره وغريمه وست هام يونايتد الذي يحقق انطلاقة رائعة هذا الموسم

ويمني تشيلسي النفس بعدم تكرار نتيجته أمام جاره الموسم الماضي عندما أرغمه الأخير على التعادل السلبي على ملعب “ستامفورد بريدج”، بيد أن المهمة لن تكون سهلة هذا الموسم لأن وست هام يونايتد يقدم أحد أفضل مواسمه. وقال مورينيو: “يجب التركيز على مباراتنا، نحن مستعدون لكل شيء وإذا لعبنا مثلما نلعب دائما فأنا لا أخاف أي أحد”.

وأضاف، “لقد شاهدت بعض مبارياتهم هذا الموسم. إنهم أقوياء جدا.. نحن نتوقع مباراة صعبة ولكننا سندخلها بثقة كبيرة وهذا هو المهم جدا”. وتابع: “نعرف ما يتعين علينا فعله، نحن ندافع عن ألوان تشيلسي خصوصا أننا نلعب على أرضنا وبالتالي يتعين علينا كسب النقاط الثلاث”. وختم، “نحن واثقون، نحن في صدارة الترتيب وسنحاول مواصلة ريادة البريمر ليغ”.


ثقة كبيرة


يحل مانشستر سيتي ضيفا على وست بروميتش ألبيون في غياب جميع مهاجميه وهدافه في البريمر ليغ الأرجنتيني سيرجيو أغويرو (14 هدفا) والبوسني إدين دزيكو والمونتينيغري ستيفان يوفيتيتش بسبب الإصابة. بيد أن مدرب مانشستر سيتي، التشيلي مانويل بيليغريني واثق من قدرة فريقه على كسب النقاط الثلاث في غياب مهاجميه على غرار ما فعله الأسبوع الماضي عندما تغلب على كريستال بالاس بثلاثية نظيفة سجلها لاعبا الوسط الأسباني دافيد سيلفا (هدفان) والعاجي يحيى توريه.

وقال بيليغريني: “نحن الآن نلعب بقتالية وكثافة عددية وبأسلوب اللعب الذي اعتدنا تقديمه”، مضيفا، “مرة أخرى لدينا لاعبين في مستوى عال من الكفاءة ويمرون بأفضل اللحظات”.

وتابع: “نحن واثقون فيما نفعله الآن خلافا لما كانت عليه الحال قبل شهرين عندما كنا نلعب بطريقة سيئة، نحن نقوم بعمل جيّد جدا”. ويملك مانشستر سيتي فرصة رفع انتصاراته المتتالية إلى 9 ومعادلة رقمه القياسي في عدد الانتصارات المتتالية كونه يستضيف بيرنلي وسندرلاند الأحد والخميس المقبلين، قبل أن يخوض 3 مباريات ساخنة أمام مضيفه إيفرتون وضيفه أرسنال ومضيفه تشيلسي.

توتنهام يحل ضيفا على ليستر سيتي في اختبار سهل، والأمر ذاته بالنسبة إلى ليفربول عندما يلاقي بيرنلي

ويسعى مانشستر يونايتد الثالث إلى استعادة نغمة الانتصارات التي توقفت عند 6 متتالية عندما سقط في فخ التعادل أمام مضيفه أستون فيلا 1-1 السبت الماضي، وذلك عندما يستضيف نيوكاسل التاسع والساعي بدوره إلى استعادة سكة الانتصارات التي غابت عنه في المرحلتين الأخيرتين بتلقيه هزيمتين متتاليتين.

ومنح مدرب مانشستر يونايتد الهولندي لويس فان غال لاعبيه راحة يوم عيد الميلاد، وثمّن قائد الفريق المهاجم الدولي واين روني هذه البادرة مؤكدا أنه وزملاؤه سيحرصون على رد الهدية للمدرب الهولندي.

وقال روني: “لن نتدرب يوم عيد الميلاد هذا العام لأننا سنحتفل به في المنزل، وسيكون ذلك جيدا بالنسبة إلى اللاعبين الأجانب وأولئك الذين لديهم أطفالا”. وأضاف: “سيكون خوض الكثير من المباريات في فترة عيد الميلاد أكثر من أي وقت مضى أمرا غريبا، بعدما كانت هذه الفترة راحة بالنسبة إليهم سابقا”، موضحا: “يتعين عليهم التكيّف وأن يكونوا جاهزين لذلك. أنا متأكد من أنهم سيكونون مستعدين للمباريات المقبلة”.

ويتخلف مانشستر يونايتد بفارق 10 نقاط عن تشيلسي و7 نقاط عن غريمه وجاره مانشستر سيتي، فيما يتقدم بفارق نقطة واحدة عن وست هام يونايتد، وبالتالي فهو يدرك أن خسارته قد تدفعه إلى التراجع للمركز الخامس لأن ساوثهامبتون صاحبه حاليا يخوض اختبارا سهلا نسبيا أمام ضيفه كريستال بالاس السابع عشر.


ديربي ساخن


يخوض أرسنال السادس مباراة “ديربي” أمام جاره كوينز بارك رينجرز السادس عشر في مباراة يسعى من خلالها المدرب الفرنسي أرسين فينغر إلى حصد النقاط الثلاث للبقاء على الأقل ضمن دائرة المنافسين على المراكز المؤهلة لمسابقة دوري أبطال أوروبا. ويحل توتنهام شريك أرسنال في المركز السادس ضيفا على ليستر سيتي صاحب المركز الأخير في اختبار سهل، والأمر ذاته بالنسبة إلى ليفربول العاشر ووصيف بطل الموسم الماضي عندما يلاقي بيرنلي الثامن عشر. ويلعب إيفرتون الحادي عشر مع ستوك سيتي الثالث عشر، وسندرلاند الرابع عشر مع هال سيتي التاسع عشر قبل الأخير، وسوانسي سيتي الثامن مع أستون فيلا الثاني عشر.

23