ماين شيف 1 باخرة جديدة توفر لمسافريها السياحة والاستجمام

الباخرة الجديدة تتسع الباخرة الجديدة لحوالي 2900 سائح وتحوي حمام سباحة وصالة رياضة ومطاعم تقدم أشهى الأطباق النمساوية والإيطالية.
الأحد 2018/05/06
أجنحة فندقية وروبوت يشغل الموسيقى

برلين – أعلنت شركة توي كروز الألمانية عن استعداداتها لتدشين باخرتها السياحية ماين شيف الجديدة يوم 11 مايو الحالي في ميناء هامبورغ، وتتسع الباخرة الجديدة لحوالي 2900 سائح، وتزخر بالعديد من التجهيزات المشابهة للبواخر السابقة لها، التي تحمل اسم ماين شيف 3 إلى ماين شيف 6.

وأوضح بيتر هيداكر أن الباخرة ماين شيف 1 تأتي بزيادة في الطول بمقدار 20 مترا مقارنة بالسفن السياحية الأخرى التابعة لشركة توي كروز، وقد تم استغلال هذه الزيادة في توسيع النطاق المخصص للرياضة والاستجمام على متن الباخرة، وقد تم إعادة تصميم منطقة اللياقة البدنية، والتي تحتل موقعا في منتصف الباخرة في الطابق 15 مع إطلالة على حمام السباحة 25 مترا ومسار الجري، الذي يبلغ طوله حاليا 438 مترا مع وجود مرتفعات وتدرجات.

وتشتمل الصالة الرياضية حاليا على جدار تسلق، ومن بعدها يبدأ نطاق الاسترخاء، حيث تم إعادة بناء منطقة سبا بالكامل في الطابق 11 و12، ومن أبرز ما يوجد في هذه المنطقة حمام الساونا مع إطلالة بانورامية على مقدمة الباخرة السياحية، والتي يمكن استعمالها ضمن تكاليف الرحلة السياحية.

 الباخرة تأتي بزيادة في الطول، الذي تم استغلاله في توسيع النطاق المخصص للرياضة والاستجمام

وتضم الباخرة ماين شيف 1 الجديدة مطعما جديدا في الطابق الخامس لعشاق الأطعمة الصحية؛ فبدلا من البيتزا والباستا يتم تقديم أطباق السلطة أو السلمون المطهو على الباخرة مع الخضروات، وفي ردهة الاستقبال يوجد بار لتقديم العصائر بدلا من القهوة؛ حيث يمكن للسياح في بداية اليوم الاستمتاع بتناول سموزي أدونيس.

كما تم إعادة تصميم المطاعم الثلاثة الأخرى؛ حيث يقع مطعم غروسين فرايهايت في مؤخرة الباخرة، ويتم هنا تقديم الأطباق التقليدية في أجواء عصرية، ولكنها تتطلب تكلفة إضافية، ويمتاز مطعم مانيفاكتور بتقديم الأطباق النمساوية، علاوة على توافر أطباق البيسترو الإيطالية بعد تناول الإفطار، ولا يخلو المشهد أيضا من تنظيم دورات الطهي وورش عمل لإعداد الأطعمة والمشروبات، وعند الرغبة في تناول السوشي فيمكن للسياح التوجه إلى مطعم فيش ماركت، والذي يقدم أطباق الأسماك ومختلف المأكولات البحرية.

وقد قامت شركة توي كروز بإجراء بعض التعديلات التصميمية الطفيفة على الكبائن وتعديل بعض عناصر الديكورات الداخلية، مع إعادة تصميم الأجنحة الفندقية بالكامل، علاوة على إضافة فئات جديدة، مثل جناح أوبر زيه أو جناح هوريزونت أو جناح بانوراما، وقد أبدعت باتريشيا أوركويولا الشهيرة في تصميم جميع الأجنحة الفندقية، ويقتصر الدخول إلى لونغ ايكس على نزلاء الأجنحة الفندقية، بالإضافة إلى أنه يتوفر لهم نطاق أكبر على سطح السفينة فوق المؤخرة مباشرة. وتعتمد شركة توي كروز على الروبوت في مطعم غروسين فرايهايت، والذي يعمل على تشغيل الموسيقى المناسبة، بالإضافة إلى المسرح، الذي يقدم العديد من المنوعات الترفيهية.

وينعم السياح بالعديد من التجهيزات الترفيهية المعروفة على متن الباخرة السياحية ماين شيف 1، كما أكد نيكولا هانابيل على وجود الكثير من الأفكار الجديدة، التي تثير اهتمام السياح، منها التركيز على الجوانب الصحية والأطعمة المفيدة والتحسين الذاتي.

16