مبادلة تفوز بعقد استراتيجي لصيانة محركات الطائرات

شركة سند تبرم عقدا بقيمة 6.5 مليارات دولار لصيانة محركات رولز رويس.
الثلاثاء 2019/06/18
أبوظبي تعزز موقعها كمركز عالمي لصناعة الطيران

عززت شركة مبادلة الإماراتية مكانتها في صناعة الطيران بعقد صفقة لصيانة محركات الطائرات التي تنتجها رولز رويس البريطانية وفق أحدث التقنيات والمعايير الدولية، وهو ما يعزز موقع أبوظبي كمركز ناشئ في صناعة الطيران العالمية.

أبوظبي - أعلنت شركة سند لتقنيات الطيران التابعة لمجموعة مبادلة الإماراتية، الاثنين، عن إبرام اتفاق مع شركة رولز رويس البريطانية لصيانة محركات الطائرات بقيمة 6.5 مليار دولار.

ويرى محللون أن الصفقة الاستراتيجية تمثل نقلة نوعية في طموحات شركة سند المملوكة لحكومة أبوظبي لتوسيع أعمالها بعد إعلان هويتها الجديدة.

وأكدوا أن الصفقة ستعزز موقع أبوظبي كمركز عالمي صاعد في صناعة الطيران والفضاء، إضافة إلى تعزيز جهود تنويع الاقتصاد الإماراتي وتقليل الاعتماد على عوائد صادرات النفط.

ونسبت وكالة أنباء الإمارات إلى الرئيس التنفيذي لشركة سند، منصور جناحي، قوله “هذه حقا شهادة مهمة على كيفية تطور النشاط على مدى الأعوام الثلاثين الماضية”.

وأوضح أن سند اليوم ليست موردا محليا لخدمات الصيانة والإصلاح والعمرة، بل هي مورد عالمي.. نتطلع للتركيز بشكل أكبر على الاستثمار في تقنيات جديدة تدعم قصة نمونا”.

دومينيك هوروود: سند تمتلك سجلا متميزا في صيانة محركات ترينت 700
دومينيك هوروود: سند تمتلك سجلا متميزا في صيانة محركات ترينت 700

وبموجب الصفقة سيرتفع عدد محركات ترينت 700، التي تتولى صيانتها سند من هذا الطراز إلى ثلاثة أضعاف سنويا، وبالتالي ستحصل على ما تصل نسبته إلى 25 بالمئة من مجمل أعداد المحركات، التي تتم صيانتها.

وستقدم سند، التي كانت تعرف في السابق باسم شركة الخدمات والحلول التوربينية، خدمات الصيانة لمحركات ترنت 700 حتى عام 2027 بموجب الاتفاق. كما ستصبح الشركة مركزا معتمدا لصيانة المحرك الذي تنتجه رولز رويس.

ويشكل الإعلان عن الهوية الجديدة للشركة منعطفا هاما في تاريخ تطور هذا الكيان مستفيدا من خبرته الواسعة في قطاع الطيران والتي تمتد إلى أكثر من ثلاثة عقود.

وتعكس الهوية الجديدة تركيز وحدة مبادلة لصناعة الطيران على التميز الهندسي والريادة التقنية في مجال صيانة وإصلاح وعمرة محركات الطائرات وتوربينات الغاز.

وستتولى سند سنويا صيانة 75 محركا من طراز ترنت 700، الذي يستخدم في أكثر من 800 طائرة أيرباص أي 330 تملكها قرابة 83 شركة طيران حول العالم، ارتفاعا من 22 سنويا في الوقت الحالي.

وكانت الشركة قد قدمت خدمات الصيانة والإصلاح والعَمرة لمحركات ترنت 700 بموجب عقد سابق.

وتوفر الشركة خدمات شاملة لصيانة وإصلاح وعمرة محركات الطائرات لقاعدة واسعة من الزبائن العالميين، والتي تتضمن محركات طائرات أيرباص 330 أي و320 أي وبوينغ 787 و777 و747، إلى جانب الطائرات الخفيفة.

ويؤكد جناحي أن الاتفاقية الجديدة تمكن سند من رفع طاقتها الاستيعابية لمحركات ترينت 700، مما يعود بالفائدة على كل من رولز رويس والزبائن الحاليين للشركة الإماراتية من شركات الطيران العالمية.

وتولى مركز الإصلاح والصيانة والعَمرة، الذي يتخذ من أبوظبي مقرا له، تقديم خدمات العَمرة لحوالي 90 محركا منذ بدء النشاط في عام 2013، وسيقفز العدد إلى أكثر من 600 في فترة العقد المقبل.

ولتلبية هذا الطلب الكبير على خدمات الشركة ستقوم سند بتوظيف المزيد من مهندسي وفنيي صيانة الطائرات في أبوظبي.

ومن المتوقع أن ترفع الشركة الإماراتية قوتها العاملة بأكثر من 40 بالمئة إلى ما يقرب من 500 مهندس وفني طائرات لمواكبة الأعباء الجديدة.

منصور جناحي: سنركز أكثر على الاستثمار في تقنيات تدعم قصة نموّنا
منصور جناحي: سنركز أكثر على الاستثمار في تقنيات تدعم قصة نموّنا

وسيواصل موظفو سند الذين يزيد عددهم على 330 موظفا من أكثر من 30 جنسية مختلفة صيانة محركات ترينت 700 في مرافق الصيانة والإصلاح والعمرة بمطار أبوظبي الدولي والمجهزة بأحدث المعدات وفق أعلى المعايير العالمية.

وقال دومينيك هوروود رئيس الزبائن والخدمات للطيران المدني في رولز رويس عقب إبرام الاتفاقية “نرحب بشركة سند لتقنيات الطيران ضمن شبكة مراكز خدمة الصيانة العالمية المعتمدة من رولز رويس″.

وأضاف أنه “مع مواصلة محركات ترينت نموها الكبير على المستوى العالمي نقوم بتوسيع شبكة خدماتنا ونعمل بشكل دائم على خفض زمن صيانة المحركات حتى تتمكن شركات الطيران من مواصلة خدماتها بلا انقطاع″.

وأكد أن سند تمتلك سجلا موثوقا ومتميزا في توفير خدمات صيانة محركات ترينت 700، وهو ما يجعلها إضافة قيّمة لشبكة رولز رويس العالمية.

ووفقا لهويتها الجديدة، ستظل سند لتقنيات الطيران شركة مملوكة بالكامل لمبادلة للاستثمار وسيواصل جناحي أداء مهامه كرئيس تنفيذي للشركة.

وستكشف شركة مبادلة للاستثمار في وقت لاحق من العام الجاري عن خطوات تهدف إلى تعظيم التكامل بين شركاتها من خلال توظيف الابتكار والتكنولوجيا لتعزيز تنافسيتها العالمية.

وقال بدر سليم سلطان العلماء رئيس وحدة صناعة الطيران والصناعات العسكرية في شركة مبادلة للاستثمار “تواصل سند إنجازاتها التي انطلقت منذ إنشائها تحت مظلة شركة أبوظبي لتقنيات الطائرات وشركة الخليج لصيانة الطائرات جامكو”.

ومع الأثر الكبير للابتكارات الرقمية على كافة جوانب أعمال شركات الطيران، تؤكد الهوية الجديدة لشركة سند على التزامها المستمر بالمعايير العالمية والتركيز على الدقة والتصميم لتعزيز التنافسية.

وتعليقا على ذلك، قال جناحي “سنواصل الاستثمار في تطوير إمكاناتنا وتقنياتنا واستقطاب المواهب لتقديم أرقى الخدمات خلال الفترة القادمة”.

11