متطرفون يسلمون أنفسهم لقبائل في سيناء

الجمعة 2015/05/01
السلطات المصرية تعول على دعم القبائل في محاربة الإرهاب

القاهرة - قال قيادي قبلي في سيناء، إن 5 من المنتمين لتنظيم “بيت المقدس” المبايع لـ“داعش”، سلموا أنفسهم لقبيلة الترابين.

وأضاف موسى الدلح، أحد مشايخ قبيلة الترابين، في بيان أمس الخميس، “سلم 5 من المنتمين لتنظيم “بيت المقدس” بسيناء أنفسهم لقبيلة الترابين بسيناء، ومن قاموا بتسليم أنفسهم على علاقة بتنظيم داعش بسيناء، وقاموا بالاستجابة لدعوات القبيلة بتسليم أنفسهم، وبالفعل تم التسليم بمجلس الشيخ إبراهيم العرجاني (أحد قيادات القبيلة)، وجار اتخاذ الموقف اللازم”. ولم يوضح القيادي هوية الأشخاص الذين سلموا أنفسهم أو توقيت عملية التسليم.

وتاتي هذه التطورات بعد أيام عن ورود تقارير إخبارية تؤكد استعدادات قبلية مكثفة في سيناء المصرية للدخول في حرب ضد المتطرفين الناشطين في المنطقة.

وقال أحد مشايخ قبيلة الترابين بسيناء، شمال شرقي مصر، إن قبيلته “لن تدخل في مواجهة مسلحة مع تنظيم داعش في سيناء”، و ما ستقوم به هو الدفاع عن نفسها من هجمات التنظيم ومنع وصول أي إمدادات إليه، مؤكدا أن قبيلته لن تكون “بديلا عن الدولة”.

4