متطرفون يهود وراء مقتل الفتى الفلسطيني أبو خضير

الأحد 2014/07/06
تكتم حول نشر هويات قتلة الفتى محمد أبو خضير

القدس - اعتقلت الشرطة الاسرائيلية "متطرفين يهود" في اطار عملية التحقيق في خطف وقتل الفتى الفلسطيني محمد أبو خضير في القدس الشرقية الاسبوع الماضي، بحسب ما أعلن مسؤول اسرئيلي.

وقال المسؤول الاسرائيلي الذي اشترط عدم الكشف عن اسمه لوكالة فرانس برس "يبدو ان الاشخاص الذين اعتقلوا في القضية ينتمون الى جهات يهودية متطرفة" بينما ذكر موقع صحيفة هارتس الالكتروني انه تم اعتقال ستة اشخاص لعلاقتهم بمقتل الشاب.

ولم ينشر الموقع اي تفاصيل اضافية حول هويات المعتقلين ولكنه وصف الاعتقال "بالتطور الكبير".

وما زالت تفاصيل القضية تخضع لأمر حظر نشر مشدد.

وكانت الشرطة الاسرائيلية اكدت الاحد ان "هناك مؤشرات وعلامات تعزز وجود دوافع قومية وراء مقتل الفتى ابو خضير" دون الادلاء بمزيد من التفاصيل.

وكان الفتى محمد 16 عاما، اختطف فجر الاربعاء ثم عثر على جثته وهي محروقة، الامر الذي ادى الى اندلاع مواجهات عنيفة بين فلسطينيين غاضبين والجيش الاسرائيلي في مختلف احياء مدينة القدس لاربعة ايام على التوالي.

وامتدت هذه المواجهات لتشمل مدن وبلدات عربية داخل اسرائيل.

1