متفرقات رياضية: الحسين عموتا مدربا مساعدا للربان القادم لمنتخب الأسود

السبت 2014/04/26
نجاح الحسين عموتا جعله محط أنظار الاتحاد المغربي

◄ اقترح بعض أعضاء من الاتحاد المغربي لكرة القدم الجديد اسم المغربي الحسين عموتا ليكون مدربا مساعدا للمدرب القادم لمنتخب الأسود. واعتمد هؤلاء الأعضاء من خلال اقتراحهم لعموتا على الخبرة التي بات يملكها عقب نجاحه في مهمته كمدير فني للاتحاد الزموري للخميسات الذي قاده لأول مرة إلى المشاركة في دوري أبطال أفريقيا، ونجاحه أيضا في قيادة الفتح الرباطي في سنة 2010 للفوز بلقبي كأس العرش وكأس الكونفيدرالية الأفريقية، كما استطاع أن يجد له موقعا ضمن كوكبة المدربين العالميين الذين يشرفون على الأندية القطرية، بعدما وقع على أول إنجاز تاريخي له حين قاد نادي السد القطري الموسم الماضي للفوز باللقب.

◄ عبّر الدولي المغربي نبيل درار عن رغبته في أن يواصل مشواره مع ناديه موناكو الفرنسي إلى نهاية عقده الذي سينتهي عام 2016، وقال إنه مازال يطمح لتقديم المزيد مع هذا الفريق في الموسمين القادمين. وأضاف، “مررت بظروف صعبة بعد الإصابة الخطيرة التي تعرضت لها في الركبة، خضعت لعملية جراحية وابتعدت طويلا عن الملاعب، لذلك أريد تعويض ما فات، أريد أن أكسب رسميا حضوري في الموسم المقبل لأن عقدي لازال ساريا لسنة 2016”.

◄ طالب اللاعب الدولي السابق أحمد راضي بتسمية مدرب جديد للمنتخب الوطني العراقي في نهائيات كأس آسيا “أستراليا 2015”. قائلا، إن الظروف الحالية والعشوائية في عمل منتخب أسود الرافدين لا تخدمه في المعترك الآسيوي. وأشار راضي إلى أن الفوضى ودمج الأولمبي بالشباب والوطني يشكلان حالة سلبية تهدد مصير اللاعبين في المستقبل، مع التأكيد على أن حكيم شاكر مدرب ممتاز قدم الكثير لمنتخبات الشباب والأولمبي والوطني، لكن المنتخب العراقي بحاجة إلى مدرب جديد في البطولة الآسيوية وتفريغ حكيم للمنتخب الأولمبي واجب وضرورة.

◄ استقبل رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم السويسري جوزف بلاتر في هونغ كونغ ببطاقات حمراء رفعها محتجون تنديدا بالوفيات التي تطال العمال في قطر خلال عمليات بناء الملاعب التي ستحتضن مونديال 2022. وحملت لافتات رفعها عشرات المحتجين عبارات من بينها “لا لكأس عالم ملطخة بالدماء” و”العمال ليسوا عبيدا”. وجدد بلاتر القول، إن لدى قطر “مشكلة ندركها غير أنها لا تعني الاتحاد الدولي مباشرة”. وأعلن بلاتر سابقا عدة مرات أن هؤلاء العمال المهاجرين لم يموتوا “بسبب كرة القدم”، وأقر في الوقت عينه بتحمل الاتحاد الدولي “جزءا من المسؤولية”.

◄ نفى البريطاني بيرني إيكليستون، مالك الحقوق التجارية لبطولة العالم في سباقات الفورمولا واحد، أمام المحكمة في ميونيخ تهمة الرشوة الموجهة إليه، والتي تهدد بإدخال “عراب” سباقات الفئة الأولى إلى السجن لمدة قد تصل إلى 10 أعوام. ويواجه إيكليستون (83 عاما) تهمة دفع رشوة في قضية تعود إلى حوالي عامين، بخصوص مبلغ قدره 32 مليون يورو دفعه لمسؤول سابق في المصرف البافاري “بايرن ال بي”، غيرهارد غريبكوفسكي، في 2006 و2007.

22