متوالية السقم

السبت 2014/11/22

سأنطحُ رؤوسكم في الليلةَ القمراء بمكتوبٍ لا شبيهَ لهُ. ستعترض عليَّ جماعةٌ كبرى من أصحاب نظرية وحدة النصّ.

كانتْ بمخّي فكرة واحدة ثمّ تشظّتْ وتاهتْ، ولم يبقَ منها غير كمشة حروف ليس بمقدورها تجميع جملة. لن أزعل أبداً إن زلَّ واحدكم ودمغَني بخبل أو ببعض سُكْرٍ. أُريدُ ترجماناً شاطراً يزرع رسالةً ذهبيةً منّي بصندوق بريد أميركا، زبدتها هي أنّ قنبلة الكراهية أشدُّ فتكاً عليك أيتها الوغدة، من ألف قنبلة نوويةٍ نائمة. قنوات الأفلام طامسة حدّ الخشم بشرائط الرعب والدم ومظلومية السود. داعش أتتْ بسرعة وستختفي بنفس السرعة. لا بأس من إنتاج أهازيج وردحات وطنية من أجل إنتاج نصرٍ بطعم الخيبة. القصة أعظم من المخيّلة. التبدّلات مذهلة. توم يصالح جيري، وقطة الزقاق تزوجت الكلب القويّ لاسي. سعاد حسني لم تنتحر وفرانكلين قد يكون ماسونيّاً. نحنُ الآن بمواجهة شرسة مع خونة صغار. شباب أغضاض يبتغون الزواج والتناسل والأكل والشرب، فاشتغلوا خونة.

أنا أكره المسلسلات التركية، لكن لا ينبغي عليَّ أن أقلب خلقتي بوجه العائلة إنْ أحبّت الولد الحلو مهند. سعر برميل النفط العزيز لم يعد من اختصاص أوبك ولا حتى أوابك.

العالم يتفكك بهدوء. ما زالت رغبتي قوية في مطالعة أفلام الأبيض والأسود، حتى وإن كان بعضها سخيفاً. شرائط كنتُ شاهدتها قبل أربعين سنة، وأشتهي مشاهدتها الآن من أجل ترميم الثقوب المرسومة على جدار القلب. ضحكتُ بقوة سطعش حصان على منظر كلبٍ يفتّشُ عن لحمةٍ أو شحمةٍ قرب خيمة لجوء. لا أعرف حتى اللحظة اسم الذي اخترع كعبَ الحذاء العالي أو المرحاض الفوّار. الحقراء يتّبعهم الغاوون. لا عدالة فوق الأرض. داود خسرَ واوهُ الثانية. السمك المشويُّ فوق حطب النارنج المطقطق، أطيب من السمك الذي تشويه الإلكترونات اليابسة. نسيتُ ألبوم أيامي ببغداد. منظر جورج وسّوف مقلقٌ جداً. جورج يمطّق وجوق الموسيقى يغنّي.

عند صديقي الفيسبوكيّ، صديقة جميلة وشهيّة تغطّي عُريَها بشبر قماش. صديقة صديقي نشدتْ صداقتي. صادقتها من دون أن تترك أي ثلمة على جسد الضمير. خلعتُ سنّ العقل، لكنني أعرفُ ما لا تعرفون. للرجال أيضاً سنُّ يأس. في الواقع أنا لا أشعرُ بسوء. تصبحون على ما تشتهون.

24