متولي يرفض حسم مصيره مع الرجاء المغربي

مسؤولو النادي يخشون مغادرة قائد فريقهم ورحيله بالمجان مع نهاية الموسم الحالي في ظل رغبة العديد من الأندية الخليجية في الفوز بخدماته.
السبت 2020/05/09
التريث سيد الموقف

الرباط - لا يزال محسن متولي قائد نادي الرجاء مصرا على رفض مناقشة مستقبله مع الفريق في الوقت الحالي مؤكدا على ضرورة انتهاء الموسم واتضاح الصورة قبل اتخاذ قرار حاسم حول مصيره.

ورغم العديد من المحاولات التي أقدم عليها مجلس إدارة الرجاء قصد إقناع متولي لتمديد عقده بشروط مالية أفضل من التي وقع بها للموسم الحالي، إلا أنه يفضل التريث في ظل انتشار أنباء حول تلقيه عروضا خارجية من الدوريين القطري والإماراتي.

وكان نادي الرجاء يأمل استغلال فترة التوقف الحالي بسبب فايروس كورونا، من أجل فتح قنوات التفاوض من جديد مع متولي، إلا أن الجراحة التي خضع لها على مستوى الزائدة الدودية أرجأت الحديث في الأمر.

ويخشى مسؤولو الرجاء مغادرة متولي ورحيله بالمجان مع نهاية الموسم الحالي في ظل رغبة العديد من الأندية الخليجية في الفوز بخدماته.

وفي ظل التعنّت الذي يبديه اللاعب القيدوم حاولت إدارة الرجاء اللجوء إلى العديد من الوسائل الممكنة في محاولة لإقناعه بينها الإغراء المادي، لكن يبدو أن رغبة النجم المغربي في الانفصال عن الفريق باتت شبه مؤكدة.

وتتمسك إدارة الرجاء بمتولي نظير المستويات الكبيرة التي يقدمها مع الفريق والأداء اللافت الذي ميز حضوره هذا الموسم، إضافة إلى صعوبة إيجاد بديل له.

وكان جمال السلامي مدرب الرجاء البيضاوي طالب مجلس إدارة النادي بضرورة العمل على تمديد تعاقد قائد الفريق محسن متولي.

وينتهي عقد متولي هذا الصيف حيث انضم للرجاء الصيف الماضي لمدة موسم واحد، بعد تجارب خاضها في الدوري القطري. ولا يزال الغموض يُحيط بمستقبل متولي مع الرجاء رغم أنَّ مكونات الفريق تطالب ببقائه.

وكان الرجاء أقنع عبدالإله الحافيظي بتمديد عقده بينما لا يزال ملف متولي على طاولة الفريق في انتظار الحسم فيه.

وينتظر أن يفتح الرجاء باب المفاوضات مع متولي عند استئناف النشاط الكروي وإنهاء الوقف الذي قرره اتحاد الكرة بسبب وباء كورونا.

22