مجلس الأمن ولّى ظهره للبوليساريو

الاثنين 2014/05/05
القرار الجديد يعزز موقف المغرب على الساحة الدولية

مدريد - أكد الخبير الأسباني والمختصّ في نزاع الصحراء المغربية، شيما خيل، أن المصادقة بالإجماع على القرار رقم 2152 الذي يمدد مهمة بعثة المينورسو لمدة سنة أخرى دون تغيير في طبيعة مهامها، تؤكد على أن مجلس الأمن الدولي “ولى ظهره” للبوليساريو ومن ورائها الجزائر.

وأوضح شيما خيل، أن هذا القرار الجديد الذي يعزز موقف المغرب على الساحة الدولية، تمت المصادقة عليه من قبل الدول الأعضاء الـ 15 في مجلس الأمن.

وأضاف أن الأمم المتحدة أشادت، في نفس المناسبة، بالمبادرات التي اتخذها المغرب في مجال الدفاع عن حقوق الإنسان واحترامها، وهو الأمر الذي يشكل “ضربة قوية لأعداء المملكة”. وحسب الخبير الأسباني، فإنّ الأمم المتحدة تدرك أكثر من أيّ وقت مضى أن النزاع المفتعل حول الصحراء المغربية لا يمكن حلّه وفق معايير سنوات السبعينيات من القرن الماضي.

وأكد شيما خيل أن هناك العديد من المخاطر التي تهدد منطقة الصحراء مثل الإرهاب.

2