مجلس التعاون الخليجي يندد بالاتهامات المصرية لقطر

الخميس 2015/02/19
مندوب مصر لدى الجامعة العربية اتهم قطر بدعم الإرهاب

الرياض- ندد مجلس التعاون الخليجي الخميس بالاتهامات المصرية لقطر بدعم الارهاب اثناء جلسة على مستوى المندوبين في الجامعة العربية على خلفية الغارات المصرية على ليبيا.

واعرب الامين العام للمجلس عبد اللطيف الزياني في بيان عن "رفضه للاتهامات التي وجهها مندوب مصر الدائم لدى جامعة الدول العربية الى دولة قطر بدعم الارهاب" ووصفها بأنها "اتهامات باطلة تجافي الحقيقة وتتجاهل الجهود المخلصة التي تبذلها دولة قطر مع شقيقاتها دول مجلس التعاون والدول العربية لمكافحة الارهاب والتطرف على جميع المستويات".

وقد استدعت قطر سفيرها لدى القاهرة للتشاور بعد خلافات بشأن الضربات الجوية المصرية في ليبيا. جاء الخلاف الدبلوماسي بعد ثلاثة أشهر فقط من ذوبان الجليد في العلاقات بين البلدين.

وقصفت الطائرات المصرية مواقع لتنظيم الدولة الإسلامية في ليبيا الاثنين بعد يوم من نشر الجماعة المتشددة لتسجيل مصور لذبح 21 مصريا مسيحيا. وعبرت قطر عن تحفظها على الهجوم في اجتماع لجامعة الدول العربية مما أثار غضب القاهرة.

وكانت وسائل الإعلام المصرية نقلت عن السفير طارق عادل مندوب مصر الدائم لدى الجامعة العربية انتقاده لقطر لتحفظها على الضربات الجوية المصرية في ليبيا واتهامه الدوحة بدعم الإرهاب والخروج على التوافق العربي.

وقال عادل إن التحفظ القطري على الضربات الجوية المصرية في ليبيا "يؤكد مرة أخرى خروج قطر عن الإجماع العربي... بات واضحا أن قطر كشفت عن موقفها الداعم للإرهاب."

وقال مصدر مسؤول بوزارة الخارجية القطرية "قطر استدعت سفيرها لدى القاهرة للتشاور على خلفية تصريح مندوب مصر لدى جامعة الدول العربية."

وقد يعيد الخلاف الدبلوماسي إثارة أزمة داخل مجلس التعاون الخليجي كانت دفعت السعودية والإمارات والبحرين لسحب سفراءها من الدوحة العام الماضي لدعمها للإسلاميين.

وتتهم مصر قطر بدعم جماعة الاخوان المسلمين التي ينتمي لها الرئيس المعزول محمد مرسي الذي عزله الجيش إثر احتجاجات شعبية على حكمه في 2013.

وقال السفير سعد بن علي المهندي مدير إدارة الشؤون العربية في وزارة الخارجية القطرية إن الدوحة عبرت عن تحفظها في اجتماع جامعة الدول العربية بالقاهرة على قرار مصر القيام "بعمل عسكري منفرد" في ليبيا دون التشاور مع الدول العربية "لما قد يؤدي هذا العمل من أضرار تصيب المدنيين العزل".

وقال أيضا إن قطر عبرت عن تحفظاتها إزاء طلب ليبيا ومصر من مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة رفع حظر الأسلحة المفروض على ليبيا "من مبدأ عدم تقوية طرف على حساب طرف آخر قبل نهاية الحوار وتشكيل حكومة وحدة وطنية يكون لها الحق بطلب رفع الحظر بالنيابة عن الشعب الليبي."

وعلى الرغم من تحفظات قطر قالت جامعة الدولة العربية في بيان أمس الأربعاء إن الدول الأعضاء فيها "يتفهمون" الغارات الجوية التي شنتها مصر وألقت الجامعة بثقلها خلف دعوة مصر لرفع حظر السلاح المفروض على الجيش الليبي.

ودعت السعودية مصر في نوفمبر إلى دعم اتفاق بين دول الخليج لإنهاء خلاف استمر ثمانية أشهر بسبب دعم قطر لجماعة الاخوان المسلمين التي وضعتها بعض الدول العربية على قائمة المنظمات الإرهابية.

وقال وزير الخارجية القطري خالد العطية الخميس إن الدوحة لا تدعم الاخوان المسلمين وأكد طي صفحة الخلافات بين دول الخليج. وأضاف العطية "الاختلافات في وجهات النظر وليست خلافات وهو شيء صحي وطبيعي" بين دول الخليج.

1