محطة إذاعية ألمانية لإثناء الكلاب عن الأفكار المجنونة

الخميس 2017/07/20
تشغيل الموسيقى للكلاب يقضي على الضوضاء

هليبرون (ألمانيا) - توجد في ألمانيا حاليا محطة إذاعية مخصصة لسكانها من الكلاب وتبث فيها أغاني الهيبي وكلاسيكيات المدرسة القديمة.

وقال المقدم الإذاعي شتفان شتوك في إذاعة (هالو هاسو) “نبث موسيقى نعتقد ونعلم أنها تهدئ الكلاب”.

وأوضح “عندما تكون الكلاب بمفردها في المنزل، تأتيها أكثر الأفكار جنونا”، مضيفا أنه خبر ذلك من خلال اقتنائه لكلب صغير.

وتابع شتوك (30 عاما) كيف أتته فكرة المحطة قائلا “لا يريد المرء أن يشعر كلبه بالوحدة فحسب، ولكن أيضا لا يريد أن يبدأ الكلب في العواء بينما هو في العمل”، فهذا الأمر يعتبر في قمة الإزعاج للأجوار وأمرا متعبا للكلب المسكين.

ويعمل شتوك مذيعا في فترة الصباح في راديو تون في مدينة هايلبرون في جنوب غرب ألمانيا. ولا يسمح له بإحضار كلبته، ليلا، معه إلى العمل وهو ما ألهمه بفتح محطة للكلاب هالو هاسو’ وهي راديو عبر الإنترنت وتبث مجموعة من الأغاني منذ أبريل الماضي.

وعقب أودو كوبرنيك، وهو مربي كلاب ومتحدث باسم نادي الكلاب (في دي اتش) الألماني، عن مدى جدوى هذا الأمر، قائلا “تشغيل الموسيقى للكلاب يجدي نفعا لأنها مفيدة في التغطية على الضوضاء الأخرى بشكل عام”. ويمكن أن تشمل هذه الضوضاء صوتا يأتي من ممر خارجي عادة ما ينبح الكلب فيه.

غير أن كوبرنيك ليس مقتنعا بأن مثل هذه المحطات ستنجح فجأة. وقال “ربما يحبها الكلب في اليوم الأول، ولكن سيصير تأثيرها باليا بالفعل بحلول اليوم الثاني. وستصبح مملة ورتيبة للكلب”. وأضاف أن الكلاب ماهرة في الاستماع بالتحديد لما تريد سماعه، وأنها ستواصل سماع هذه الخطوات الخفية في الممر.

وعلى ما يبدو بعد انتشار موضة المطاعم والمقاهي، التي تعتمد في تقديم خدماتها في المقام الأول على الحيوانات الأليفة، ما بين الاهتمام بها، وجعلها وسيلة لترفيه الزبائن، بدأ بعض محبي هذه الحيوانات تعديلات موجات إذاعية خاصة ومواجهة لكلابهم وقططهم.

وكان مطعم ديلي الذي افتتح في العاصمة الألمانية برلين، يعتبر أول مطعم خاص بالكلاب والقطط هناك، ويوفر الأطباق الطازجة، وكان السبب وراء افتتاحه أن صاحب المطعم لاحظ أن معدة كلبه لا تستطيع تحمل الأطعمة المعلبة والمجففة.

وهناك أيضا مطعم بمدينة ولستون كرافت، متخصص في الوجبات العضوية للقطط والكلاب، ويعتبر أول مطعم أسترالي للحيوانات الأليفة، والمطعم يُقدم الدجاج واللبن الطبيعي للحيوانات إضافة إلى أن هناك خدمة توصيل للمنازل.

كما تم فتح مقهى بريطاني بمدينة ستوك أون ترينت في مقاطعة ستافورد شاير لدخول أنواع كثيرة من الحيوانات الغريبة ليس القطط والكلاب فقط ولكن حيوانات اللاما والظربان أيضا وبعض الحيوانات الأخرى، ويعتبر المقهى مقرا لأعضاء جمعية حماية الحيوانات الأليفة الغريبة مع حيواناتهم.

24