محكمة مصرية تؤجل محاكمة أردني متهم بالتخابر

الجمعة 2014/06/20
القضاء المصري حازم في حماية أمن البلاد

القاهرة- أجلت محكمة مصرية، الخميس، محاكمة مواطن أردني (مسجون) وضابط بجهاز المخابرات الإسرائيلي (هارب) بتهمة التخابر لصالح إسرائيل إلى جلسة 20 أغسطس المقبل للنطق للحكم.

وذكرت مصادر قضائية أن جنايات أمن الدولة العليا طوارئ قررت في جلستها، أمس، تأجيل محاكمة بشار أبوزيد، مهندس اتصالات أردني الجنسية، وهو محبوس على ذمة القضية، وأوفير هيراري ضابط بجهاز المخابرات الإسرائيلية (هارب) إلى جلسة 20 أغسطس المقبل للنطق بالحكم.

وكانت نيابة أمن الدولة العليا بمصر، أسندت إلى المتهمين، بحسب قائمة أدلة الثبوت، قيامهما بتمرير المكالمات الدولية المصرية إلى داخل إسرائيل، بهدف السماح لأجهزة الأمن والاستخبارات الإسرائيلية بالتنصت عليها والاستفادة بما تحمله من معلومات، ورصد أماكن تواجد وتمركز القوات المسلحة وقوات الشرطة وأعدادها وعتادها وإبلاغها إلى إسرائيل، على نحو يضرّ بالأمن القومي المصري.

وألقي القبض على المتهم الأردني في أبريل 2011 عقب ثورة 25 يناير من العام ذاته التي أطاحت بالرئيس الأسبق حسني مبارك.

4