محلات أوروبية تستعين بأسماء عصابات المافيا

الأسماء المرتبطة بالمافيا أخذت تزحف على مجال يعتبره الإيطاليون عزيزا عليهم وهو الأطعمة، وحقق ما يعرف باسم "أجرومافيا" -أي نشاط المافيا الإجرامي في القطاع الزراعي.
الثلاثاء 2019/05/07
الترويج للمنتوجات عن طريق المافيا
 

يستعين العديد من أصحاب المشاريع التجارية في ألمانيا بأسماء عصابات المافيا الإيطالية، وهو ما يفتح شهية الزبائن على ريادة هذه المحلات والمنتوجات، إلا أن بعض الإيطاليين يرون في ذلك تحويلا لظاهرة إجرامية  لمسألة تافهة.

برلين- تحمل لوحة المطعم المطل على ضفة نهر الراين بمدينة كولونيا الألمانية، اسم “كوزا نوسترا”، وهو اسم ذات العصابة الإجرامية المخيفة، إلى جانب صورة مظللة لرجل يضع على رأسه قبعة تتدلى حافتها على وجنته، مصحوبة بعبارة تقول “من أجل الضيوف المبجلين”.

و”كوزا نوسترا” هو اسم عصابة للمافيا الإيطالية نفذت عمليات قتل لا تحصى، ومن الواضح أن اسم هذا المطعم لا يتسبب في إفساد شهية الزبائن الذين يتناولون طعامهم بداخله، ذلك لأنه في ألمانيا مثلها في ذلك مثل دول أخرى يتم استخدام الأسماء المرتبطة بالمافيا، أو التي توحي بها بشكل متعمد في أغراض الدعاية والإعلان.

وتوجد على سبيل المثال متاجر لتوصيل البيتزا للزبائن بمدينة هانوفر الألمانية، تطلق على نفسها اسم “مافيا بيتزا إكسبرس” ، كما يوجد في برلين مقهى يمكن تناول الوجبات الخفيفة فيه يسمى “فيرستباته” أي “نقانق الأب الروحي”، نسبة إلى فيلم شهير عن المافيا بذات الاسم، إلى جانب مطعم في مدينة درسدن يقدّم وجبات العشاء مصحوبة بعروض راقصة يحمل اسم “مافيا ميا”.

ومن الوجبات الشائعة فطيرة على شكل بندقية تعرف باسم باستا باتروني، وخليط من العجائن متبل بالبهارات الحارة يطلق عليه اسم “باليريمو مافيا شووتنج”، بل وصل الحد إلى إطلاق اسم “سبراشمافيا” أي “لغة المافيا” على مدرسة للغات في برلين، والأمثلة على هذا الاتجاه لا نهاية لها.

غير أن اتحاد الأنشطة الزراعية الإيطالي “كولديريتي” لا يشعر بالرضا إزاء هذه الأسماء، المستوحاة من عصابة للجريمة المنظمة، ويعلق على هذا الاتجاه إتوري برانديني رئيس الاتحاد قائلا إن “إساءة استخدام أسماء المافيا هو أمر يلحق الضرر بصورة المنتجات المصنوعة في إيطاليا”.

وأضاف برانديني أن هذه الأسماء النمطية إنما تؤدي إلى تهميش مشكلة “جلبت الألم والأسى لإيطاليا بأكملها” وتجعلها تافهة، وكانت مشكلة المافيا في إيطاليا موضوعا لمؤتمر نظمته مؤخرا في لاهاي الشرطة الأوروبية “يوروبول”، وتم خلاله دعوة وحدة لمكافحة المافيا بالشرطة الإيطالية لمناقشة الاستراتيجيات اللازمة للتعامل مع عصابات الجريمة المنظمة.

"كوزا نوسترا" هو اسم عصابة للمافيا الإيطالية نفذت عمليات قتل لا تحصى، ومن الواضح أن اسم هذا المطعم لا يتسبب في إفساد شهية الزبائن الذين يتناولون طعامهم بداخله

وأفادت بيترا براتو صاحبة مطعم “كوزا نوسترا” بكولونيا “جال بخاطري أن إطلاق هذا الاسم على المطعم سيُضفي عليه الروح الإيطالية بشكل يبقى طويلا في ذاكرة الزبائن”. وترى باولا بنتاسوجليا التي تترأس إدارة التحقيقات الوقائية جنوب ألمانيا أن إطلاق أسماء مشتقة من المافيا في دول أخرى يمثّل نوعا من “العبث”، مشددة على أن “هذا الاتجاه يحول ظاهرة إجرامية تسببت في الكثير والكثير من الوفيات إلى مسألة تافهة هزلية”.

ويلاحظ أن الأسماء المرتبطة بالمافيا أخذت تزحف أيضا على مجال يعتبره الإيطاليون عزيزا عليهم وهو الأطعمة، وحقق ما يعرف باسم “أجرومافيا” -أي نشاط المافيا الإجرامي في القطاع الزراعي بما في ذلك غسل الأموال- أموالا طائلة من هذا النشاط سواء في ما يتعلق بأجبان الموزيريلا أو بزيت الزيتون أو المشروبات الكحولية، وتشير رابطة الزراعيين الإيطالية إلى أنه في العام الماضي حققت “أجرومافيا” إيرادات خيالية.

وردا على الانتقادات الإيطالية أوضح ساندرو ماتيولي من الرابطة الألمانية التي تحمل اسم “مافيا، لا شكرا” أن المافيا ليست قوية “في الذاكرة الجمعية الألمانية” كما هو الحال في إيطاليا.

غير أن المسلسلات التلفزيونية حول عصابات المافيا والأفلام مثل “الأب الروحي” تواصل سحر المشاهدين واجتذابهم بما تعرضه من مشاهد عنف غير مبررة وفقا لما يقوله ماتيولي، ويضيف أن “المافيا أصبحت ظاهرة جذابة لا تستند إلى ما يحدث في الواقع”.

24