محمد صلاح: حان وقت التواصل الحقيقي

إغلاق اللاعب المصري حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي تويتر وإنستغرام وفيسبوك إثر تغريدة غامضة تثير الجدل والتساؤلات.
الخميس 2019/01/24
بقوله “إلى أين يا صلاح؟

القاهرة – فوجئ محبو المهاجم المصري محمد صلاح، المحترف في صفوف نادي “ليفربول” الإنكليزي لكرة القدم، الأربعاء، بإغلاق حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي تويتر وإنستغرام وفيسبوك.

وتظهر رسالة “عذرا هذه الصفحة غير موجودة” عند محاولة الدخول إلى حساباته، التي يتابعها الملايين من الأشخاص. ولم يُعرف على الفور سبب إغلاق حسابات صلاح.

لكن الخطوة جاءت بعد 24 ساعة من نشر صلاح الثلاثاء تغريدة غامضة جاء فيها “قرار 2019، حان وقت التواصل الحقيقي”، وهو ما أثار الجدل والتساؤلات.

التغريدة الغامضة
التغريدة الغامضة

وينفرد صلاح نجم ليفربول بقائمة هدافي الدوري الإنكليزي الممتاز حاليا برصيد 16 هدفا.

وفور نشر التغريدة، سارعت جماهير ليفربول إلى كتابة تعليقات بالآلاف، لكن معظم أنصار الفريق تساءلوا عن مصير اللاعب مع “الريدز”. وكتب أحد مشجعي ليفربول قائلا “مع من تتواصل يا مو؟”، فيما غرد آخر بقوله “إلى أين يا صلاح؟”.

ويذكر أن صلاح تعرض في الآونة الأخيرة لسيل من الانتقادات، حيث اتهمه البعض بتعمد السقوط داخل منطقة الجزاء.

كما مثل اللاعب مادة دسمة للسخرية من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي العرب تحت شعار “الله عليك يا فخر العرب” وهو طريقة انتقاد مبتكرة لما اعتبروه “تهويلا” و“مبالغة” يرافقان إنجازات صلاح من الجانب المصري.

ويعتبر عدد كبير من المصريين والعرب خاصة من محبي ومشجعي رياضة كرة القدم اللاعب محمد صلاح “رمزا للأخلاق الحميدة”.

وتصدر النجم المصري قائمة نتائج البحث على محرك البحث غوغل لعام 2018 في مصر. ويتابع حسابه على تويتر أكثر من 8 ملايين مستخدم. فيما يتابع حسابه على إنستغرام 22 مليونا كما أن له 11 مليون متابع على فيسبوك.

وفي سياق آخر، طالب معلقون بالاقتداء بمحمد صلاح لاستعادة السيطرة على أنفسهم من خلال التوقف التام عن تصفح المواقع الاجتماعية ولو لفترة وجيزة.

وكانت الجمعية الملكية للصحة العامة في بريطانيا أطلقت حملة “سبتمبر بلا تصفح” لتشجيع مدمني مواقع التواصل الاجتماعي على التوقف التام عن تصفح هذه المواقع على مدار شهر كامل.

وتستهدف الحملة “مستخدمي منصات فيسبوك وإنستغرام وتويتر وسناب شات”.

وتعتقد الجمعية أن الابتعاد عن المنصات الاجتماعية يمكن أن يساهم في الحد من الأرق ويساعد في تعزيز العلاقات الاجتماعية والصحة العامة.

19