مخرجون روس يطالبون بعودة الشتائم للأفلام

الأحد 2015/01/25
المخرجون يؤكدون أن اللغة البذيئة تمثل جزءا من التراث الثقافي

موسكو - طالب ستة من كبار المخرجين الروس في خطاب مفتوح لرئيس الوزراء الروسي ديمتري ميدفيديف، بإدخال تعديل على قانون صدر العام الماضي الذي يحظر الشتائم والتجديف في الأعمال الفنية.

ووقّع على الخطاب ستة مخرجين، من بينهم “فيدور بندرشوك” و”نيكيتا ميخائيلوف”، المعروفان بدعمهما الشديد للرئيس الروسي فلاديمير بوتين، وطالبوا فيه بمنح تراخيص عرض للأفلام التي تتضمن الحوارات التي فيها كلمات بذيئة، على أن يتم تصنيفها “للكبار فقط” أو “+18”.

وأكد المخرجون في خطابهم على أن “اللغة البذيئة تمثل جزءا من التراث الثقافي”، كما أشاروا إلى أن “الحظر الحالي ليس ضروريا، ويضعف من القيمة الفنية للعمل”، ويأتي هذا الخطاب بعد يوم من سحب وزارة الثقافة الروسية مقترحا يتضمن منع أيّ عمل فني يمكن أن يضر بوحدة الوطن الروسي، وذلك بعد اعتراضات واسعة.

24