مدرب العراق الجديد يعد بالإعداد القوي

ستريشكو كاتانيتش لا يعد الجماهير العراقية بتحقيق نتائج كبيرة في بطولة آسيا المقبلة.
الأربعاء 2018/09/05
معالجة النقاط السلبية بشكل تدريجي

بغداد - أوضح المدير الفني الجديد للمنتخب العراقي ستريشكو كاتانيتش، أنه لا يعد الجماهير العراقية بتحقيق نتائج كبيرة في بطولة آسيا المقبلة، لكون الوقت المتبقي “غير كاف لإعداد قوي”، معتبرا أن المنافسات القارية ستكون محطة تحضير جيدة لتصفيات كأس العالم 2022.

ووقع الاتحاد العراقي لكرة القدم بشكل رسمي عقدا مع المدرب كاتانيتش لمدة ثلاث سنوات كمدير فني للمنتخب الأول. وخلال مؤتمر صحافي قال المدرب إنه يشعر بالسعادة لتواجده في العراق على خلاف المخاوف التي يتخيلها أي شخص قبل الوصول إلى هذه البلاد.

وأشار إلى أن ابنه أوسكار سيتواجد مع الطاقم التدريبي لمنتخب العراق بصفة مدرب لياقة بدنية، لافتا إلى أنها المرة الأولى التي يعمل فيها نجله في هذا المجال.

وأكد المدرب الجديد أنه شاهد فيديوهات كثيرة لمنتخب العراق في مباريات سابقة، حيث شخص أهم النقاط السلبية وسيعمل على معالجتها بشكل تدريجي.

وأضاف أن المنتخب سيغادر إلى أربيل وسيواصل تدريباته هناك إلى حين قدوم موعد التوجه إلى الكويت لخوض اللقاء التجريبي. وحضر كاتانيتش بمفرده إلى المؤتمر الصحافي دون طاقمه الفني.

وأعلن الاتحاد العراقي لكرة القدم عن قائمة المنتخب الأول التي ستخوض المباراة الودية أمام الكويت يوم 10 سبتمبر الجاري.

وضمت القائمة 23 لاعبا وهم محمد كاصد، محمد حميد، جلال حسن، علي عدنان، حسام كاظم، أحمد إبراهيم، علي فائز، مصطفى ناظم، ريبين سولاقا، علاء مهاوي، مصطفى محمد، همام طارق، سعد عبدالأمير، أمجد عطوان، مهدي كامل، ياسر قاسم، أحمد ياسين، بشار رسن، بروا نوري، أيمن حسين، مهند علي، مازن فياض وحسين علي.

22