مدغشقر جزيرة الأعراق والتنوع البيئي

الأحد 2016/01/24
جزر مدغشقر الاستوائية من أروع الشواطئ المشمسة

أنتاناناريفو - تقع جزيرة مدغشقر في المحيط الهندي، قبالة الساحل الجنوبي الشرقي لأفريقيا، وهي رابع أكبر جزيرة في العالم، وتعد مكانا غنيا بالتنوع البيولوجي؛ وتحوي الجزيرة أكثر من 90 بالمئة من الحياة البرية على وجه الأرض والتي أصبحت مهددة بالخطر بسبب الزحف السكاني والعمراني فيها. ويكون المناخ فيها حارا وممطرا ابتداء من شهر نوفمبر وحتى شهر أبريل، ويكون باردا وجافا من بداية شهر مايو وحتى شهر أكتوبر.

وتطورت السياحة في مدغشقر لتصبح واحدة من أهم الوجهات السياحية للتاريخ الطبيعي في العالم وتبهر الزائر من خلال الموائل المتنوعة مثل الخط الساحلي والجزر الصغيرة والتنوع الحيوي، والتراث المكون من مزيج من 18 مجموعة عرقية مختلفة تعود إلى تاريخ طويل من التجارة والهجرة من جميع أنحاء أندونيسيا وأفريقيا و شبه الجزيرة العربية. وتجذب شواطئ مدغشقر الآلاف من السياح من مختلف أنحاء العالم على مدار السنة، إذ تعتبر جزرها الاستوائية، التي تقع قبالة الساحل الشمالي الغربي، من أروع الشواطئ المشمسة، كما تشجع على السباحة والاسترخاء وقضاء أوقات ممتعة.

وتعد جزيرة مدغشقر أسطورة في التنوع الحيوي، فهي غنية جدا بالنباتات والحيوانات النادرة والتي لا تتواجد في أي مكان آخر.

*ياسر من الرياض: في مدغشقر تكتشف أسرار البحار حيث المرجان والشعب المرجانية والحيتان وأسماك القرش والسلاحف والحياة البحرية المتنوعة، ولأني من المغرمين بالغوص فقد وجدت في شعابها وخلجانها وممرّاتها المائية عالميا سحريا تزيده رياضة ركوب الأمواج متعة. كما أنها غنية بالمسارات البرية، حيث متعة التنزه من خلال رحلات لاكتشاف سحر المناظر الطبيعية والغابات الرطبة أو الجافة والمدارية والسافانا، وأشجار النخيل.

*إنكا من روما: قد يطول الحديث عن سحر مدغشقر لكن الحديث عن محمية وتسينغي دي بيماراها يفرض نفسه كلما أتيت على ذكر سحر المنطقة، فهي أكبر محمية طبيعية تقع بالقرب من الساحل الغربي للبلاد وتحتوي على مساحات واسعة من غابات المانغروف، وهي موطن لسبعة أنواع من قرود الليمور. أما الغابة الصخرية ة، فهي عبارة عن لوحات فنية من صلصال تكلست مع مرور الزمن، وبفعل العوامل الطبيعية فقد أصبحت ذات منظر جميل تشد الأنظار إليها.

*غويوم من فرنسا: تعكس مجموعة من الأطباق التي تؤكل في مدغشقر في الوقت الحالي، نظرة ثاقبة عن تاريخ الجزيرة الفريدة من نوعها وتنوع الشعوب التي تقطنها اليوم. ففي مدغشقر الوجبة الرئيسية يجب أن تكون مكونة من الأرز وأحيانا تضاف إليها صلصة الطماطم أو صلصة جوز الهند والثوم والبصل والزنجبيل والطماطم والكاري.

17