مدير مهرجان برلين السابق يدافع عن هارفي وينستاين

دو هادلين يصف في مقال نشرته صحيفة "داي ويلتورش"السويسرية، وينستاين بأنه "أحد القلائل في هوليوود الذين أحبوا السينما وأخلصوا لها".
الأحد 2018/04/08
حياة المخرج لوينستاين تأثرت بعوالم هوليوود

دافع المدير السابق لمهرجان برلين السينمائي موريتز دو هادلين (الذي أدار المهرجان لمدة 20 عاما حتى 2001) عن المنتج الأميركي هارفي وينستاين في مواجهة الاتهامات الموجهة له بالتحرش والاعتداءات الجنسية. ووصف دو هادلين في مقال نشرته صحيفة "داي ويلتورش" السويسرية، وينستاين بأنه "أحد القلائل في هوليوود الذين أحبوا السينما وأخلصوا لها". وقال إن "ما يواجهه وينستاين حاليا من اتهامات هو ببساطة أمر مثير للغثيان". 

ويعتبر دو هادلين إحدى الشخصيات السينمائية الرفيعة التي أيدت وينستاين علانية. وهو يقول في مقاله إنه رغم أن القضاء "لم يصدر حكما بادانة وينستاين حتى الآن بشأن الجرائم الاي تتهمه بها نساء كثيرات، إلا أن الرأي العام ينكر عليه حقه في ألا يكون مذنبا".

ومضى قائلا: "إن الحياة الخاصة لوينستاين تأثرت بالمناخ الذي يعمل فيه. فهناك أشياء ليس من الممكن تبريرها. كذلك لا يمكن اخفاؤها تماما. الفيلم فن يستفز مشاعر الجمهور. ويقتضي الأمر أحيانا القيام بأشياء كثيرة من جانب الممثلين أمام الكاميرا، بما في ذلك الايروتيكية. ولكن من النفاق أن يأتي الجمهور ليطالب الفنان بمقاومة أي إغراء وأن يكون أيقونة للبيوريتانية".

وانتقد دو هادلين أيضا مدير المهرجانات السينمائية وقال ان معاقبة هارفي تعني استبعاد ورقة رابحة من السينما الأوروبية، فهو رجل محب لأفلام المؤلف الفنية والذي تمكن بمعرفته من جعل أفلام كثيرة تحقق النجاح". وناشد دو هادلين النساء اللاتي تتهمن وينستاين بترك الأمر للقضاء.

15