مراكز الصدارة على حالها في التصنيف العالمي

الجمعة 2014/11/28
البرتغال تتقاسم المركز السابع مع فرنسا

باريس - لم تتغير المراكز الثلاثة الأولى عن الشهر الماضي، في التصنيف الشهري للمنتخبات، الصادر عن الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” أمس الخميس، والذي لم يشهد أي تغيير على مراكز الصدارة.

فقد حافظت ألمانيا بطلة العالم على صدارتها برصيد 1725 نقطة متقدمة بفارق 187 نقطة عن الأرجنتين و275 نقطة عن كولومبيا الثالثة. وبقيت بلجيكا رابعة في أعلى تصنيف لها أمام هولندا والبرازيل.

وطرأ تغييران فقط على المراكز العشر الأولى، حيث ارتقت البرتغال مركزين إلى السابع مناصفة مع فرنسا بفضل فوزيها على أرمينيا 1-0 في تصفيات كأس أوروبا وعلى الأرجنتين بالنتيجة ذاتها وديا في مانشستر.

كما صعد المنتخب الأسباني مرتبة واحدة وأصبح تاسعا على حساب الأوروغواي التي تراجعت إلى المركز العاشر.

واستمر غياب المنتخبات الآسيوية عن الخمسين الأوائل، وتراجع أغلبها في الترتيب، حيث باتت اليابان في المركز 53 (تراجعت مرتبة واحدة) وإيران في المركز 56 (تراجعت 5 مراتب) وكوريا الجنوبية في المركز 69 (تراجعت 3 مراكز).

وتراجعت الجزائر 3 مراكز من الخامس عشر إلى الثامن عشر. وكان المنتخب الجزائري قد صعد الشهر الماضي إلى المركز الخامس عشر وهو الأفضل في تاريخه بعد مشواره الرائع في التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس أمم أفريقيا 2015، حيث حقق 5 انتصارات متتالية، لكنه تعرض لخسارة أمام مالي، الأسبوع الماضي، فتراجع 3 مراكز. وكان المركز التاسع عشر الأفضل للجزائر حققته في نوفمبر 2012.

وتقدمت تونس التي بلغت العرس القاري المقرر في غينيا الاستوائية 9 مراكز وأصبحت في المركز الـ22 عالميا والثاني قاريا، فيما تراجعت مصر التي فشلت للمرة الثالثة على التوالي في حجز بطاقتها إلى النهائيات القارية بعد تتويجها بلقبها 3 مرات متتالية، 22 مركزا دفعة واحدة وباتت في المركز الـ60. وكان الفراعنة قد صعدوا 22 مركزا دفعة واحدة الشهر الماضي.

23