مرسيدس ـ بنز تطور طراز الفئة "سي"

الأربعاء 2014/02/05
"سي كلاس".. الأكثر رفاهية

برلين - تواصل شركة مرسيدس – بنز تطوير طرازات سياراتها من الفئة “سي”، عبر تعزيز عوامل الرفاهية فيها وتجهيزها بتقنيات متقدمة، خاصة وأنها تواجه منافسة قوية من ثلاث سيارات فخمة من فئتها هي بي. إم. دبليو “فئة 3″ وأودي “إي 4″ وكاديلاك “إي تي إس″.

وعززت مرسيدس في طراز “سي كلاس″ الجديد مستويات الرفاهية، مقارنة بسيارات جيلها السابق وأضافت على تصميمها الخارجي إطلالة رياضية أكثر ظهورا أيضا، وزودتها بشبكة أمامية بارزة.

وسوف تطرح الشركة الألمانية عام 2015، سيارة سيدان صغيرة من الفئة “سي” يمكنها السير والتوقف تلقائيا، حسب ظروف الطريق في حالات الازدحام المروري.

ويفيد الموقع أن سيارة مرسيدس “سي” الجديدة، سوف تجهز بعدد من التقنيات الإلكترونية التي ظهرت في سيارة مرسيدس “إس″ الأكبر حجما والأغلى ثمنا، والتي أزيح عنها النقاب قبل بضعة أسابيع، مثل شاشة عرض تعمل بنظام اللمس وخاصية التحكم في درجة نقاء الهواء داخل السيارة.

ويضيف التقرير الأميركي أن من مزايا الطراز الجديد من مرسيدس “سي”، يكمن في تقنية التوقف والانطلاق (ستوب أند غو بايلوت)، التي تريح السائق من ضغوط السير في حالات الازدحام المروري.

إذ تحول هذه التقنية دون انحراف السيارة عن مسارها خارج الجادة المرورية، وتعمل على إيقافها في حال توقفت السيارة التي تسبقها عن السير، ثم تعيدها إلى وضعية الحركة مرة أخرى لدى عودة السيارة التي تسبقها إلى السير من جديد.

ومن الميزات التقنية الأخرى التي جهزت بها سيارة مرسيدس “سي” 2015 تقنية (ترافيك صاين أسيست)، التي تتيح للسيارة مراقبة إشارات المرور والالتزام بالحد الأقصى للسرعات المسموح بها على الطرق السريعة، ورصد إشارات ممنوع الدخول في بعض الشوارع.

وفي حال ظهور خطر ما يتهدد السيارة، مثل تجاوز السرعة المقررة، تظهر رسالة تحذيرية تنبّه السائق إليها على الشاشة التي تتوسط لوحة القيادة.

وتندرج هذه الوظائف الجديدة في إطار مبادرة أوسع من شركة مرسيدس، لتوظيف التقنيات الحديثة في المساعدة على القيادة الآمنة.

17