مرسيدس يعيد صياغة أهدافه

بطل فورمولا-1 يشعر بالقلق من امتلاك فيراري أفضلية في 2020 من حيث الأداء.
الثلاثاء 2019/10/15
هذا الاتجاه الصحيح

 سوزوكا (اليابان) - يسعى مرسيدس بطل فورمولا-1 إلى إعادة صياغة أهدافه بعد أن حسم خلال سباق اليابان لقبي السائقين والصانعين في بطولة العالم للمرة السادسة على التوالي في إنجاز لا سابق له.  وحسم مرسيدس لقب الصانعين قبل أربعة سباقات من النهاية على حلبة سوزوكا.

وفاز فالتيري بوتاس بجائزة اليابان الكبرى، وأصبح قادرا على حرمان زميله لويس هاميلتون من انتزاع لقب السائقين للمرة السادسة في مسيرته ليضمن مرسيدس تحقيق الثنائية.

ويتفوق هاميلتون بفارق 64 نقطة على الفنلندي في صدارة الترتيب العام، ويمضي في طريقه للفوز بلقبه السادس في بطولة العالم ولا يتفوق عليه سوى الأسطورة مايكل شوماخر الفائز بسبعة ألقاب.

وأبلغ توتو فولف رئيس مرسيدس الصحفايين وسط احتفالات الفريق “في كل عام نضع أهدافا لتحفيز الفريق. تفوّقنا على رقم فيراري الآن، ويتعين أن نعيد صياغة أهدافنا للموسم المقبل”.

وفاز فيراري بستة ألقاب متتالية للصانعين بين 1999 و2004، في حين فاز شوماخر بخمسة ألقاب متتالية للسائقين من 2000 إلى 2004. وحطم هاميلتون، بالفعل، العديد من أرقام شوماخر القياسية لكن أبرز رقمين وهما أكبر عدد من الألقاب ومرات الفوز بسباقات لا يزالا صامدين.

وحقق السائق البريطاني، البالغ من العمر 34 عاما، 82 انتصارا، متأخرا بتسعة انتصارات عن شوماخر. ويبدو أن تحطيم هذا الرقم سيكون هدفا واقعيا في 2020 بالنظر إلى أن هاميلتون فاز بعشرة سباقات في المتوسط في الموسم الواحد خلال المواسم الستة الأخيرة.

ولا يزال مرسيدس بعيدا عن تحطيم رقم فيراري، الذي حصد 16 لقبا للصانعين و15 للسائقين لكن الفوز باللقب السادس كان إنجازا هائلا للفريق الذي حاول تقديم نفسه على أنه الأقل ترشيحا أمام فيراري السريع هذا الموسم. وقال فولف “الضغوط هائلة”. وتابع “تضع طموحات وتوقعات كبيرة جدا لنفسك وإذا لم تحققها يكون الألم شديدا”.

ومع وجود 22 سباقا الموسم المقبل في أطول جدول تشهده البطولة على الإطلاق يشعر مرسيدس بالقلق من أن فيراري يملك أفضلية في 2020 من حيث الأداء قبل إجراء تغيير شامل في 2021 على لوائح البطولة.

23