"مزاج القاهرة" في بريد القراء

الاثنين 2013/10/21
خواطر حية لواقع المجتمع المصري

أحمد مهنى، كاتب مصري، اعتقل بسبب كتاباته الجريئة، هو صاحب كتاب "البرادعي والثورة الخضراء"، عرف بآرائه الناقدة ومواضيعه التي لاقت معارضة كبرى من قبل نظام حسني مبارك. صدرت له أيضا رواية "اغتراب".

"مزاج القاهرة"، هي أشبه بخواطر مجمعة، صنفها البعض ضمن خانة أدب المدوّنات، حاول من خلال الكاتب نقل صور حية من واقع المجتمع "القاهري"، وما يعيشه من أزمات ومعاناة بسبب خنق الحريات، وأيضا تناول مهنى عديد المواضيع مثل الجنس والدين.

● شريف ثابت: استمتعت جدا بقراءة "مزاج القاهرة" وشعرتُ انه يتكلم عني. كتابة أحمد مهنى مميزة جدا، عميقة، عذبة، الكتاب ضمّ عديد المواضيع المهمة كالدين والسياسة والشأن العامّ. الكتاب جميل وأرشحه للقراءة.

● هند: خليط مزاجي يأخذ القارئ إلى ذكريات ربما كانت شبيهه بذكريات الكاتب أحمد مهنى. أسلوب الكتاب سهل وممتع. شعرت أيضا بنضج الكاتب من حيث الصيغة الكتابية، فمثلا أسلوبه في بداية الكتاب يختلف تماما عن أسلوبه في آخره، الأمر الذي جعلني أتخيل مجهود الكاتب في اختيار وتعديل ما كتبه من قبل .

● أحمد: لابدّ من إحداث فن جديد من الكتابة اسمه فنّ المدوّنات. هذا الكتاب تناول مواضيع عميقة مع سلاسة في الأسلوب وبساطة في اللغة. أنا أرى أن المدوّنات أمتع في القراءة.

● صالح المولد: كتاب أكثر من رائع عن أدب الاعترافات. يتحدث عن خواطر واعترافات خاصة. الكتاب ممتع وترجم الكثير من الأفكار التي كانت تدور في ذهني.

● محمد: كتاب قوى جدا وصريح جدا ويكشف لنا كيف نحن ضعفاء أمام العالم وشهواتة وكيف أننا من السهل تحريكنا من قبل الأنظمة العالمية، ويكشف واقعا أليما للشاب المصري، شباب مشوه نتيجة الحداثة الغربية والعولمة والتأثر بالفكر الشرقي القديم.

● هبة محمد: كتاب "لذيذ"، بصراحة في بدايته لم أكن متشجعة لإتمامه، لكني شعرت بأنه خفيف ويداعب أفكاري في كل شيء، خصوصا جوانبي الشخصية. الكتاب عبارة عن مجموعه تدوينات متفرقة تماما عن بعضها لكن تعجبك قراءتها خصوصا لو كنت راكبا المواصلات.

● نهى الشامي: بمزاج متعكر قررت البدء بقراءة مزاج القاهرة، كتاب صغير خفيف يصلح للجيب، شدني إليه بخصوصيته وطبيعته المختلفة عن كل ما قرأت سابقا. أدب الاعترافات الذي لا يكتبه العرب. تغيّر مزاجي تماما لحظة البدء؛ فالأسلوب بسيط، ومريح، وتلقائي غير متكلف ولا متصنع. شاركنا الكاتب بعضا من دواخله، وأقول بعضا لأنه بالتأكيد هناك المزيد مما لا يجرؤ أحد من البشر على البوح به ولا حتى لنفسه. سهل على كل من هو (مؤنث) البوح بالمشاعر قولا أو كتابة أو فعلا، بينما يصعب ذلك على كل من هو (مذكر) ولهذا كان الكتاب بالنسبة إليّ نادرا.

● مصطفي سليمان: الكتاب عبارة عن مجموعة اعترافات أسميها مقالات أو "فضفضة"، لكن المشكلة الحقيقية في هذا الكتاب التكرار الذي لا لزوم له. في المجمل الكتاب ليس سيئا، وأنصح بالطلاع عليه. اسلوبه لطيف وسهل. لكن هناك بعض المقالات التي لابد من إعادة النظر فيها من حيث التناول.

● هناء يحيى: في البداية أصابني بعض الإحباط من الكتاب، فعنوانه وغلافه أعطياني انطباعا عن أنني سوف أعيش لساعات مع الكتاب في مزاج آخر. وجدت فى بداية الكتاب بعض المقتطفات واللمحات من حياة الكاتب والأفكار التي تدور في رأسه غير مرتبة وذلك ما جعلني اُصاب بالتشتت. كان ينتقل من فكرة إلى فكرة فجأة، ثم يعود إلى الفكرة الأولى دون أن أفهم سبب الانتقال أصلا.

● سارة عماد: كتاب ممتع جدا وجدته قريبا مني. قوي يحكي فيه الكاتب بأسلوب سلس وممتع ومميز عن مواقف كثيرة مرّ بها. شعرت بتقارب شديد بينها وبين مواقف مررت بها أنا أيضا.

● نهال: كنت متوقعة أكثر من الذي وجدته في الكتاب. العنوان والغلاف والملخص وضعوني في حالة معينة أحمد مهنى كان محذرا ولكن دون ترتيب معيّن لدرجة أني أحسست أنه يوجد فصول كثيرة مكررة.

● فضل: أحلى "دردشة" قرأتها في حياتي. أعجبني الأسلوب، بالنسبة إليّ هو كناب مبهج يجعلك متفائلا.

● يوسف زهدي: مجموعة من الأحداث والذكريات التي من الصعب ألا تكون جزءا منها (لو أنت بين 18 و 28 سنة). جميل إنك تقرأ مزيجا من الأفكار والأحداث وتجد أمورا تخصك.

● شادي مجدي: كتاب جيّد، فيه كثير من الأجزاء ممتازة و مواضيعها مختلفة. يتحدث عنها الكاتب بطريقة مختلفة و بوجهة نظر مختلفة. لكن هناك أجزاء لم تعجبني ولم أشعر بجدواها أو قيمتها، من ناحية الطرح أو من ناحية المضمون.

15