مزاد لبيع أقفال الحب لمساعدة اللاجئين في فرنسا

السبت 2016/12/10
طقس يخلد قصص الحب في مدينة العشاق

باريس – أمام متحف اللوفر في قلب العاصمة الفرنسية باريس، يقف الأزواج والعُشاق حاملين الأقفال المنحوتة عليها أسماؤهم تصحبها رسائل قصيرة مليئة بعبارات العشق لتغلق على “جسر الفنون”، في طقس يخلد قصص الحب في مدينة العشاق.

وبعد منع تلك العادة من قبل مجلس مدينة باريس، العام الماضي، نظرا لخطورة زيادة وزن الجسر، قررت البلدية بيع الأقفال في مزاد وتخصيص الأرباح لمساعدة اللاجئين في فرنسا.

وقال نائب مجلس المدينة الأول، برونو جوليارد “ستذهب كل أرباح المزاد إلى جمعيات مخصَّصة لمساعدة اللاجئين في المدينة”.

وحددت السلطات، في الأول من شهر يناير موعدا لبيع ما يقرب من 10 أطنان من الأقفال، بتوقعات مبدئية قد يصل ثمنها إلى 100 ألف يورو (107 آلاف دولار).

وخلال السنة ونصف السنة الأخيرة، جمعت السلطات الفرنسية ما يقرب من مليون قفل، كان السياح قد تركوها على جسور العاصمة، بينما تجاوزت الأقفال الموجودة في مخازن البلدية 65 طنا من المعدن.

وتنتشر ظاهرة ربط الأقفال على الجسور تعبيرا عن الحب في العديد من الدول الأوروبية، لكن باريس تعتبر أشهرها، وذلك بعدما كتب المؤلف الإيطالي فيديريكو موكيا عنها في إحدى رواياته الرومانسية.

24