مزارعان يستوردان سائل الخنازير المنوي في قوارير الشامبو

سجن اثنين من مربّي الخنازير لمدة ثلاث سنوات وسنتين بعد اعترافهما بالمساعدة في الاستيراد غير القانوني لسائل الخنازير المنوي على مدى عدة سنوات.
الخميس 2019/08/15
تعريض قطاع تربية الخنازير للخطر

كانبرا – صدرت أحكام بالسجن لمدة ثلاث سنوات وسنتين بحق اثنين من مربّي الخنازير في غرب أستراليا استوردا بطريقة غير شرعية سائل الخنازير البرية المنوي من الدنمارك باستخدام قوارير الشامبو.

وقالت وزيرة الزراعة الأسترالية، بريدجيت ماكنزي، إن توربن سويرينسن وهينينج لاو -وهما موظفان في مزرعة الخنازير “جي دي بورك” في أستراليا- قد صدرت بحقهما أحكام سجنية بتهمة خرق قوانين الأمن البيولوجي في الفترة الممتدة من مايو 2009 إلى مارس 2017.

وأضافت أن ما ارتكبه الاثنان من عمل غير قانوني قد عرّض قطاع تربية الخنازير في البلاد لـ“خطر جسيم”.

وكان الاثنان قد أقرا بتهم متعددة تتعلق بالمساعدة في الاستيراد غير القانوني لسائل الخنازير المنوي على مدى عدة سنوات. وصدر حكم ضدّ سويرينسن، المدير الإداري للمزرعة، بالسجن لمدة ثلاث سنوات، بينما حكم على لاو، مدير الإنتاج، بالسجن لمدة عامين.

وتم تغريم شركة المزرعة، التي تجري تصفيتها حاليا، مبلغا قدره 340 ألف دولار أميركي.

وجلب مستثمرون دنماركيون سائل الخنازير المنوي إلى أستراليا، وتم استخدامه في برنامج الشركة لتخصيب الخنازير تخصيبا اصطناعيّا. وأفادت هيئة الإذاعة الأسترالية باستخدام السائل المنوي المستورد، تم تلقيح ما لا يقل عن 199 من إناث الخنازير، مما أدى إلى ولادة أكثر من 2000 خنزير صغير.

وأوضحت ماكنزي “يمكن أن يحتوي سائل الخنازير المنوي على عدد من الأمراض الغريبة، بما في ذلك متلازمة بورسين الإنجابية والتنفسية، التي يمكن أن تدمر قطعان الخنازير الأسترالية”.

24