مزايدة مغربية لرخص صيد وتصنيع الأسماك

السبت 2015/02/21
قطاع الصيد البحري يساهم بنسبة 2.3 بالمئة في الناتج المحلي

أغادير (المغرب) – أعلنت الحكومة المغربية، أنها ستطرح في أبريل مزايدة للمستثمرين المحليين والأجانب لمنح رخص إنشاء مصانع لتعبئة وتصنيع الأسماك ورخص صيد مقابل سواحل إقليم وادي الذهب والكويرة جنوب البلاد. ويعد المغرب أكبر منتج عالمي للسردين وأكبر منتج أفريقي للأسماك.

وقال عزيز أخنوش وزير الفلاحة والصيد البحري المغربي، خلال معرض أليوتيس” للصيد البحري بمدينة أغادير: إن رخص الصيد التي سيتم طرحها ستكون بنظام الحصص التي يتم فيها تحديد الكمية المسموح باصطيادها وفق القدرة الإنتاجية لكل مصنع.

وأوضح أن بلاده طرحت مزايدة أخرى للمستثمرين المحليين والأجانب لتربية الأسماك والرخويات بالمنطقة الواقعة بين شمال خليج الداخلة وجنوب خليج سينترا في أقصى الجنوب.

ويساهم قطاع الصيد البحري بنسبة 2.3 بالمئة في الناتج المحلي الإجمالي خلال السنوات العشر الأخيرة.

ويقول منظمو معرض أليوتيس إنه يشكل فرصة لتعزيز قطاع الصيد البحري وتقييم الثروة السمكية والخبرات الوطنية، كما يعد أرضية للتبادل بين مختلف المشاركين المحليين والدوليين من أجل تطوير نشاط هذا القطاع.

10