مزحة تكلف فنزويلي 90 ألف دولار

الأربعاء 2014/12/03
السلطات رفعت حالة التأهب القصوى في مطار ميامي بعد مزحة الطبيب

فلوريدا – اضطر طبيب فنزويلي إلى أن يدفع تعويضا ماليا قدره 90 ألف دولار، وذلك عقابا له لادعائه أنه يحمل متفجرات، وهو على متن طائرة مما سبب خللا جزئيا في المطار.

وقالت صحيفة “ميرور” البريطانية، إن الطبيب براين بيبر، سيدفع 90 ألف دولار تعويضا للخسائر التي تسبــبت فيها مزحته والتي كلفت شركات الطيران خسائر كبيرة نتيجة لقيام المطار بإخلاء مبنيين من مبانيه، إضافة إلى نشر شرطة ميامي وحدة لتفكيك المتفجرات. وعلى الرغم من اعتراف الطــبيب الفنزويلي، أن هــذا الادعاء كان مجرد “مزحــة”، إلا أن الــسلطات رفعت حـــالة التأهــب القصوى في مـــطار ميامي الـــدولي بفلــوريدا وقــررت أن تــخليه تمــاما مــن الــركاب.

وقدم الطبيب اعتذاره الشديد لما حدث، مؤكدًا أنه لم يكن في نيته على الإطلاق إثارة الرعب والخوف، والتزم بدفع الغرامة التي قررتــها السلطات نتيجة لفعله غــير المقصود.

يذكر أن السلطات الأميركية شددت عقوبة التهديد بارتكاب اعتداء في الولايات المتحدة منذ اعتداءات 11 سبتمبر.

24