مزيلات العرق بأملاح الألمنيوم تتلف توازن البشرة

الأحد 2014/07/27
تجنب مزيلات العرق الإنسان الحرج لكنها يمكن أن تضر بصحته

برلين - تكثر أنواع مزيلات العرق في الأسواق، ورغم الرائحة العطرة التي تمنحها للجسم إلا أن الاتحاد الألماني لتقييم المخاطر يحذر من استعمالها يوميا وخاصة عندما يكون الجلد مجروحا أو متهيجا.

ويؤكد الأطباء أن التعرق عملية طبيعية ومفيدة للجسم، إلا أن رائحته قد تكون مزعجة أحيانا، الأمر الذي يدفع الكثيرين لاستخدام مزيلات للعرق تقيهم من الوقوع في مواقف محرجة، ولتجنب ظهور بقع العرق على الملابس.

غير أنه رغم الرائحة العطرة التي يمنحها مزيل العرق للجسم إلا أن الاتحاد الألماني لتقييم المخاطر يحذر من استخدام مزيلات العرق يوميا، ويرجع سبب ذلك إلى أن معظم مزيلات العرق الحديثة تحتوي على مضادات العرق “Antiprepirant” التي تحتوي على أملاح الألمنيوم المسببة لإغلاق مسام الجلد وتقليل التعرق، وهو ما يمكن أن يشكل خطرا على الصحة.

في أوروبا لا ينبغي أن تزيد كمية الألمنيوم التي يحصل عليها البالغون أسبوعيا عبر استخدام مزيل العرق وعلب الألمنيوم أو حتى مياه الشرب عن 70 ميلغراما. وبحسب الدراسات فإن استخدام مزيل العرق وحده يمكن أن يؤدي إلى تجاوز هذه القيمة، لذا ينصح البروفيسور أندرياس لوش من المعهد الاتحادي لتقييم المخاطر بتجنب استخدام مزيلات العرق التي تحتوي على أملاح الألمنيوم يوميا وخاصة في المناطق التي يكون فيها الجلد مجروحا أو متهيجا.

وبحسب لوش فإن جزءا كبيرا من الألمنيوم يتم إفرازه مرة أخرى من الجسم، ويبقى جزء آخر بداخله، ما يؤدي إلى تخزينه في الجسم على المدى الطويل، وهو ما يسبب أضرارا خطيرة لبعض الأشخاص كأولئك الذين يعانون من قصور كلوي حاد.

وتعد العظام من المراكز الأساسية التي يتم تخزين الألمنيوم فيها إلى جانب الرئتين والدماغ، ورغم وجود بعض النظريات التي ترى أن أملاح الألمنيوم تساعد على نمو أنسجة سرطان الثدي، وتربط ارتفاع نسبة أملاح الألمنيوم بتطور مرض الزهايمر، إلا أن ذلك لم يتم إثباته حسبما يؤكد الطبيب لوش.

وتكثر أنواع مزيلات العرق المنتشرة في الأسواق، إلا أن خبراء الصحة ينصحون أولئك الذين يرغبون بالتخلي عن استعمال مزيلات العرق التي تحتوي على الألمنيوم، بقراءة مكونات مزيل العرق قبل شرائه، فبعض مزيلات العرق تكون فعالة ولا تحتوي على أملاح الألمنيوم.

ويشير خبراء الصحة إلى وجود وصفات منزلية لصنع مزيلات العرق، تتميز بأنها لا تمنع خروج العرق، إلا أنها تساعد على منع انتشار الرائحة الكريهة.

19