مسابقة المهارات العالمية تدعم صناعة الطيران الإماراتية

الأربعاء 2017/10/18
نمو متسارع لقطاع صناعة الطيران في الإمارات

أبوظبي – أكدت شركة ستراتا الإماراتية أن مشاركتها في مسابقة المهارات العالمية أبوظبي 2017 تقدم دعما كبيرا لصناعة الطيران الإماراتية، وتؤكد المكانة المرموقة التي وصلت إليها الشركة في مجال تصنيع أجزاء هياكل الطائرات.

ونسبت وكالة أنباء الإمارات (وام) إلى إسماعيل علي عبدالله الرئيس التنفيذي للشركة قوله إن المسابقة تشكل فرصة لتشجيع الطلاب على الانخراط في القطاع الصناعي ولعب دورهم في ريادة جهود الابتكار والإبداع لتحقيق رؤية أبوظبي 2030 في بناء اقتصاد متنوع ومستدام قائم على المعرفة تقوده الكوادر الوطنية المؤهلة بأعلى المهارات العالمية.

إسماعيل علي عبدالله: مسابقة المهارات العالمية منصة مثالية لإطلاق العنان للإبداعات والابتكارات

وأكد أن الشركات الإماراتية الناشطة في قطاع صناعة الطيران تمكنت وفي وقت قياسي من تكريس موقعها كمساهم أساسي في سلاسل القيمة العالمية لصناعة الطيران من خلال اكتسابها ثقة كبرى شركات صناعة الطائرات العالمية.

وقال إنها “تقوم بدور كبير في مجال البحث والتطوير لتوظيف تقنيات الثورة الصناعية الرابعة لضمان أعلى مستوى من التنافسية على النطاق العالمي”.

وأشار عبدالله إلى أهمية دور أجيال المستقبل من المواطنين الإماراتيين في استكشاف واغتنام الفرص الكبيرة التي تتيحها لهم المهارات المهنية وتعزيز حضورهم العالمي على وجه الخصوص في قطاع صناعة الطيران.

وأوضح أن جناح ستراتا استقبل خلال المسابقة أعدادا كبيرة من طلبة المدارس والجامعات الذين تم تعريفهم بالمهارات الأساسية التي يتطلبها العمل في شركة ستراتا.

وأضاف أن دورة هذا العام، التي تتنافس فيها نخبة من الشباب المبدعين والمبتكرين من أكثر من 76 دولة، توفر منصة مثالية لإطلاق العنان لإبداعاتهم وابتكاراتهم.

وأكد أن لدى ستراتا خططا واضحة لتعزيز الاهتمام بالتعليم التقني والمهني لدعم التخصصات العلمية النادرة التي نحتاجها في المستقبل.

10