مسابقة في قصص الأطفال

الأربعاء 2017/09/27
مبادرة للارتقاء بثقافة الطفل العماني والعربي

مسقط - أعلن مختبر الطفل في بيت الزبير عن مسابقته الأولى في مجال تأليف القصص الموجهة للأطفال والناشئة في محاور التسامح والتعايش والرحمة والعدالة والمغامرة واكتشاف العالم.

وقال الباحث أحمد الراشدي المشرف على مختبر الطفل إن التنافس سيكون بين الكتاب لأجل كتابة قصص تخاطب فئتين من عمر الأطفال هما الفئة العمرية ما بين 6 إلى 10 سنوات بنص لا تتجاوز كلماته 500 كلمة، والفئة العمرية من 11 إلى 15 سنة بنص لا تتجاوز عدد كلماته 800 كلمة، يأتي لحاجة الطفل العماني والعربي في هاتين المرحلتين العمريتين إلى تلك المواضيع التي تركز عليها محاور المسابقة.

وأوضح أحمد الراشدي أن القائمين على المسابقة يتوقعون أن يكون هناك تفاعل كبير من قبل الكتاب للمشاركة في المسابقة التي تولي أدب الطفل الأهمية التي يستحقها.

وأشار المشرف على مختبر الطفل إلى أن المشاركة في المسابقة مفتوحة لجميع الأعمار ويحق لكل متسابق أن يشارك بقصتين كحد أقصى بشرط تنوع المحاور، وأن لا تكون القصة منشورة أو مطبوعة من قبل أو تمت المشاركة بها في مسابقات أخرى، على أن ترسل النصوص قبل تاريخ 20 نوفمبر 2017، مبينا أن الفائز سيحصل على 50 نسخة من قصته المطبوعة ومكافأة مالية وسيتم اختيار أفضل 10 نصوص للطباعة والنشر.

وأكد الراشدي أن مختبر الطفل في بيت الزبير يسعى للارتقاء بثقافة الطفل العماني وبناء قدرات متخصصة وتأسيس برامج مستدامة في مجال الطفل أدبيا وعلميا وفنيا وتأصيل حب القراءة والتعبير عن الذات لدى الطفل بكافة الأشكال التعبيرية والشفهية وتطوير الإنتاج البحثي والأدبي في مجال الطفل.

14