مساع أوروبية بريطانية لتقريب وجهات النظر قبل بدء مفاوضات بريكست

الجمعة 2017/04/07
التوصل إلى اتفاق رهين مسودة توجيهات مفاوضات بريكست

لندن - عقدت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي الخميس أول لقاء مع رئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك منذ أن أطلقت عملية الخروج من الاتحاد الأوروبي، فيما يقترب بدء مفاوضات بريكست.

وتأتي زيارة توسك إلى لندن بعدما أثارت مسودة توجيهات مفاوضات بريكست التي أعدها استياء في بريطانيا، كونها نصت على أن إسبانيا قادرة على منع خضوع منطقة جبل طارق لأي اتفاق تجاري يتم التوصل إليه مع لندن.

وتأتي كذلك غداة موافقة البرلمان الأوروبي على سلسلة من المطالب المتعلقة ببريكست، بما فيها الدعوة إلى إحراز “تقدم ملموس” على اتفاق خروج بريطانيا قبل بدء المحادثات المتعلقة بالعلاقات التجارية المستقبلية.

وأوضحت ماي قبل الاجتماع “سأتحدث إلى الرئيس توسك عن الطريقة التي يمكننا فيها أن نتأكد، في غضون الفترة الزمنية التي نملكها، من أنه بإمكاننا التوصل إلى اتفاق”.

وصرح مصدر في الاتحاد الأوروبي أن الاجتماع “ليس جزءا من المفاوضات”، إلا أنه سيمثل “فرصة أولى لتوسك لشرح مسودة توجيهاته الخاصة ببريكست”.

ولا يتوقع أن تبدأ المحادثات الفعلية بشأن خروج بريطانيا من التكتل قبل مايو.

وأبلغت لندن الاتحاد الأوروبي الأسبوع الماضي رسميا بنيتها الخروج منه، وهي أول عضو يقوم بخطوة من هذا القبيل، في أعقاب التصويت لصالح بريكست.

وعندما أعلنت ماي نية بريطانيا الخروج من الاتحاد، دعت إلى أن تتزامن المحادثات بشأن الانفصال مع تلك المتعلقة بالاتفاقات التجارية المستقبلية.

إلا أن توسك أصر على أنه لا يمكن البدء بالمفاوضات التجارية قبل تحقيق تقدم في اتفاقية الخروج من الاتحاد. ولكن عند سؤالها هذا الأسبوع عن التباين في وجهات النظر بشأن مسألة توقيت المفاوضات، ألمحت ماي إلى تقديمها تنازلات في هذا الشأن قائلة “فلننظر إلى مسألة أين أصبحنا بشكل مجمل. مع نهاية هذه المفاوضات، هل سنكون قد نظرنا في مسألتي الانسحاب والعلاقة المستقبلية؟”.

واقترحت كذلك عدم فرض قيود على دخول مواطني الاتحاد الأوروبي خلال الفترة الانتقالية حتى بعد خروج بريطانيا المتوقع من التكتل في مارس عام 2019.

وقالت لقناة “سكاي نيوز” عند سؤالها عن هذا الاحتمال “فور توصلنا إلى اتفاق، وفور اتفاقنا على الشكل الذي ستكون عليه العلاقة مستقبلا، سيكون من الضروري وجود فترة زمنية تمكن الشركات من تعديل أنظمتها”.

5