مساع إسرائيلية لتجديد أسطول الغواصات من ألمانيا

السبت 2016/10/22
الصفقة تتضمن شراء ثلاث غواصات من طراز "دولفين"

تل أبيب - تسعى إسرائيل إلى شراء ثلاث غواصات متطورة بإمكانها حمل رؤوس نووية من ألمانيا، بسعر إجمالي يقدر بـ1.3 مليار دولار، بحسب ما ذكرت صحيفة “معاريف” الإسرائيلية، الجمعة.

وقالت “معاريف”، التي وصفت الصفقة بأنها “سرية”، إنها تتضمن شراء ثلاث غواصات من طراز “دولفين” لاستبدال أسطول إسرائيل القديم الذي يتضمن غواصات من طراز “دولفين” أيضا بدأت بتشغيلها في العام 1999.

وأشارت الصحيفة إلى أن السفير الإسرائيلي يعقوب هداس سيوقع مع ممثل كبير للحكومة الألمانية في 7 نوفمبر على مذكرة تفاهم للشراء “ما لم تواجههم أي مشكلة في اللحظة الأخيرة”. ورفضت وزارة الدفاع الإسرائيلية التعليق.

وقال المتحدث باسم الحكومة الألمانية جورج ستيتير “إن إسرائيل تدرس شراء غواصات جديدة لتحل محل أسطولها الحالي بحلول العام 2027”. وأضاف المتحدث “هناك مباحثات تجري على مستويات مختلفة حول المساعدات المالية الألمانية لصفقة الشراء”.

ولدى إسرائيل خمس غواصات ألمانية من أحدث الغواصات، وستسلم الغواصة السادسة التي ستكون أكثر تطورا وتحديثا في العام 2017، بحسب معاريف.

وتقول مصادر عسكرية إن غواصات “دولفين” يمكن أن تجهز بصواريخ مزودة برؤوس نووية، وتقدر المصادر أن إسرائيل تمتلك ما بين 100 و200 صاروخ تحمل رؤوسا حربية نووية وقادرة على توجيه ضربات.

وتعرضت صفقة الغواصات إلى انتقادات من قبل مسؤولين أمنين إسرائيليين ومن وزارة المالية، وتركزت الانتقادات على سرعة إبرام الصفقة دون أن تفحص إسرائيل قنوات أخرى أو تكلفة الشراء في أحواض سفن أخرى.

واعتبر منتقدو الصفقة أنه يمكن شراء غواصات مماثلة من دول أخرى مثل فرنسا بتكلفة أقل وأكثر تطورا، وأن حوض بناء السفن في ألمانيا يعاني من أزمات اقتصادية وبحاجة لصفقات جديدة.

5