مستشار الرئيس الإيراني يقر بانتهاكات قوات الأسد

الأربعاء 2014/08/06
مستشار الرئيس الإيراني يشهد على جرائم النظام السوري

طهران- أقرّ حسين شيخ الإسلام، مستشار الرئيس الإيراني علي لاريجاني، بارتكاب قوات النظام السوري انتهاكات كبرى في حق السوريين منذ بداية اندلاع الثورة خلال مارس 2011. وهذه المرة الأولى التي يعترف فيها مسؤولو النظام الإيراني في العلن بممارسات قوات الأسد.

ونشرت مجلة “رمز عبور” الإيرانية، لقاء مع حسين شيخ الإسلام تطرق خلالها إلى قضايا سرية لم يتمّ تداولها في الإعلام الإيراني من قبل.

وحول سؤاله عن الثورة السورية ودور القوات الأمنية للأسد التي تتهمها المعارضة بقمع أصوات المتظاهرين إبان اندلاع الثورة قال شيخ الإسلام: “لا وجود في سوريا لأجهزة أمنية بل كل ما يمتلكه بشار الأسد هو الجيش".

وأشار إلى أن أية “مظاهرات كانت تحدث في سوريا يذهب الجيش لقمعها، وذلك عن طريق استهداف المتظاهرين بالرصاص الحي، ولم يكن لدى الأسد أيّ مشروع أو فكرة للحوار مع المعارضة، فقد كان يحاول أن يقضي على الثورة السورية من خلال استخدام القوة المفرطة بحق الشعب السوري".

وعن الدور الذي اضطلعت به طهران في سوريا أكد المستشار أن ذلك بدأ مع إرسال المرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي إلى قائد فيلق القدس قاسم سليماني للاطلاع على الوضع ودراسة كيفية مواجهة التطورات في سوريا.

حسين شيخ الإسلام: الأسد كان يحاول أن يقضي على الثورة باستخدام القوة المفرطة

وكشف مستشار لاريجاني عن رسالة حملها قاسم سليماني من قبل المرشد الإيراني علي خامنئي، إلى الأسد، موضحا أن “سليماني ذهب إلى سوريا كمبعوث خاص للمرشد، وذلك بعد تطور الأحداث في سوريا".

وتمثل إيران الحليف الأبرز للأسد الذي يقول خبراء عسكريون إنه ما كان ليصمد لولا الدعم العسكري واللوجستي الذي تقدمه طهران.

وتجسد هذا الدعم في عدة أوجه لعل أهمها الدفع بجناحها في الشرق الأوسط حزب الله لخوض الحرب إلى جانب النظام رغم حساسية موقف هذا الأخير والتداعيات الخطيرة للأمر على لبنان الذي يواجه اليوم سيناريو الفوضى السورية، نتيجة لذلك.

فضلا عن ذلك أرسلت إيران العديد من عناصرها المختصة خاصة من فيلق القدس لتولي إدارة أبرز العمليات وجبهات القتال وذلك بإشراف مباشر من قاسم سليماني رجل خامنئي الأقوى، والذي كلف إلى جانب الملف اللبناني بالملف السوري.

وكانت مصادر استخبارية غربية قد تحدثت منذ فترة عن الدور الميداني الكبير الذي يضطلع به سليماني قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري، في الحرب التي يخوضها النظام السوري ضدّ المعارضة.

4