مستشفى يعالج مرضاه النفسيين بالحيوانات

الثلاثاء 2017/10/10
استمتاع المرضى بالحيوانات بمثابة خيط ضوء رفيع في ظلام حياتهم

لندن - يعتمد مستشفى في مدينة مانشستر الإنكليزية على حيوانات أليفة في علاج أعراض الانفصام والاكتئاب أحادي القطب.

وتشرف على هذا البرنامج شارون هول، وهي ممرضة صحة نفسية سابقة، كانت قد اشترت جروا لمساعدتها في التغلب على الحزن بعد وفاة والديها، وهي الآن تستخدم ذلك الجرو بعد أن بلغ من العمر سنتين، بالإضافة إلى عدد من الأرانب والقوارض في عملها في المستشفى.

وقالت هول “قال لنا المعالجون النفسيون إن بعض المرضى الذين رفضوا في السابق المشاركة في أي برامج جماعية يستمتعون بهذا النوع من العلاج ويشاركون فيه بنشاط".

وأضافت أن بعض تلك النشاطات لا تتضمن حديثا أو إشرافا من أخصائيين، بل يترك المريض مع الحيوان ليتفاعل معه.

وتحظى الكلاب والفئران بشعبية في أوساط المرضى.

ويعد هذا البرنامج واحدا من بين مجموعة برامج تحظى بدعم قدره 330 ألف جنيه إسترليني تستهدف أشخاصا يواجهون صعوبات ويحتاجون لمساعدات خاصة.

وتتعامل ورشة أخرى مع نساء يعانين من نوبات الحزن والاكتئاب.

وأوضحت هول "حين يستمتع المرضى بحضور الحيوانات فإن هذا قد يكون خيط الضوء الرفيع في ظلام حياتهم".

24