مسعود: سنستقبل السعودية في ملعب محايد

الأربعاء 2016/10/26
مسعود يرفض اقامة اللقاء في الرياض

بغداد - أكد رئيس الاتحاد العراقي لكرة القدم عبدالخالق مسعود، أن المؤشرات الأولية التي تتعلق بقضية حسم مكان مباراة منتخب بلاده أمام نظيره السعودي المقررة ليوم 28 مارس المقبل ضمن التصفيات المؤدية إلى مونديال روسيا 2018، تصب في مصلحته. وذكر الاتحاد العراقي أن “النائب الأول لرئيس الاتحاد شرار حيدر حضر الاثنين جلسة الاستماع في محكمة التحكيم الرياضي التي ناقشت اعتراض الاتحاد السعودي على قرار (فيفا) بإقامة المباراة”.

وأضاف مسعود أن “الجانب السعودي استقدم ثلاثة محامين من هولندا وألمانيا والدنمارك للدفاع عن وجهة نظره، فيما استقدم الاتحاد الدولي محاميا سويسريا للدفاع عن قراره”. ويذكر أن مواجهة الذهاب بين المنتخبين انتهت بفوز السعودية 2-1 في كوالالمبور الأرض المحايدة التي اختارها الاتحاد العراقي الذي رفض الذهاب إلى الرياض لخوض مواجهة الإياب العام المقبل، مستندا في ذلك إلى قرار (فيفا) بإقامتها في مكان محايد يختاره الاتحاد السعودي.

ويسعى الاتحاد السعودي إلى إقامة مباراة الإياب مع العراق في الرياض وقدم اعتراضا على قرار الفيفا لدى محكمة التحكيم الرياضي. وأشار الاتحاد العراقي إلى أن القرار النهائي لهذه القضية سيصدر بعد أسبوعين وأن كل المؤشرات تصب في مصلحته. ومن جهته، جدد رئيس الاتحاد العراقي عبدالخالق مسعود رفضه خوض لقاء الإياب في السعودية، قائلا “لدينا متسع من الوقت لاستخدام كل السبل والأطر القانونية من أجل اللعب في ملعب محايد يختاره الاتحاد السعودي مثلما اخترنا نحن مكان مباراة الذهاب”.

ويرجح أن يختار الجانب السعودي قطر أو البحرين لخوض مواجهة الإياب في حال تنفيذ قرار الاتحاد الدولي بإقامة المباراة في مكان محايد. وحضر ممثل الاتحاد العراقي جلسة الثلاثاء لكونه طرفا في القضية وليس طرفا في الشكوى المقدمة من الاتحاد السعودي.

22