مسقط تبدأ خطوات لخفض الدعم والإنفاق

الثلاثاء 2014/11/25
شركات الاتصال والتحويلات إلى الخارج والمعادن ستشملها الضرائب الجديدة

مسقط - اقترح مجلس الشورى في سلطنة عمان خفضا كبيرا للإنفاق وزيادة الضرائب بما في ذلك فرض رسوم على صادرات الغاز الطبيعي المسال للتغلب على الضرر الواقع على إيرادات الدولة جراء هبوط أسعار النفط.

وتسجل موازنة عمان فائضا محدودا منذ بداية العام لكن هبوط سعر النفط ينذر بتسجيل عجز في موازنة البلاد.

واقترح مجلس الشورى إجراء إصلاحات لزيادة إيرادات السلطنة من الضرائب غير النفطية ومن بينها توسيع القاعدة الضريبية ومراجعة المعدلات وإضافة مصادر ضريبية جديدة وتحسين كفاءة نظام التحصيل.

وقالت الوكالة إنه سيجري فرض ضريبة 12 بالمئة على إيرادات شركات الاتصالات العاملة بالبلاد.

وأوصت اللجنة الاقتصادية والمالية في المجلس أيضا ضريبة تبلغ 2 بالمئة على التحويلات التي يرسلها أكثر من مليون عامل أجنبي في السلطنة إلى بلادهم.

وطرح المجلس رفع الضرائب المفروضة على استغلال المعادن إلى أعلى نسبة مئوية ينص عليها قانون التعدين العماني وهي 10 بالمئة من إيرادات البيع.

واقترح المجلس خفض الإنفاق بنسبة 5 بالمئة على إنتاج النفط والغاز والدفاع والأمن ومشروعات التنمية وهو ما سيقلل النفقات العامة للدولة في 2015.

10