مسلحون يقتلون أشخاصا يبيعون المشروبات الكحولية في الموصل

الأربعاء 2017/11/29
عملية أمنية واسعة للوصول إلى منفذي الجرائم

نينوى (العراق) ـ أفاد مصدر أمني عراقي، الأربعاء، مقتل 4 أشخاص يملكون محالاً لبيع الخمور، في الجانب الشرقي لمدينة الموصل، مركز محافظة نينوى (شمال)، جراء هجمات منفصلة شنها مسلحون.

وقال ياسر الحمداني، النقيب في جهاز شرطة نينوى المحلية، إن "مسلحين مجهولين فتحوا نيران أسلحتهم الرشاشة في ساعة متأخرة من ليل الثلاثاء على صاحب محل لبيع المشروبات الكحولية بمنطقة الجزائر جنوب شرقي الموصل، ليردوه قتيلا في الحال ثم فروا إلى جهة مجهولة".

وأضاف إن "حادثا من ذات النوع تزامن مع وقوع الحادث الأول، عندما هاجم مسلحون مجهولون صاحب محل لبيع المشروبات الكحولية في منطقة الهاشمية جنوب شرقي الموصل، وأسقطوه قتيلا في الحال".

هجوم آخر استهدف فجر الأربعاء محلين لبيع المشروبات الكحولية في منطقة التأميم جنوب شرقي الموصل، بحسب الحمداني.

وأوضح أن مجموعة مسلحة اقتحمت المحلين وقتلت صاحبيهما بأسلحة كاتمة للصوت، قبل أن تستولي على ما بحوزتهما من أموال، وتلوذ بالفرار.

وأشار المصدر ذاته أن "القوات العراقية طوقت أماكن الحوادث، ونقلت الجثث إلى دائرة الطب العدلي بالمدينة، ثم بدأت عملية أمنية واسعة للوصول إلى منفذي هذه الجرائم".

وأكد أن طريقة تنفيذ هذه الجرائم تكشف وجود علاقة وتنسيق بين المسلحين، الذين خططوا لارتكابها بدقة عالية، على حد قوله.

ورفض الحمداني تحميل أية جهة مسؤولية الحوادث لحين اكتمال التحقيقات الجنائية من قبل الفرق الأمنية المختصة.

إلا أنه أشار إلى احتمالية تورط مسلحين لا ينتمون لتنظيم داعش، غير مستبعد أن يكونوا تابعين "لجماعات تدعم القوات العراقية"، دون مزيد من التوضيح.

وأعلن رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، في 10 يوليو الماضي، تحرير مدينة الموصل بالكامل من سيطرة داعش؛ بعد أكثر من 8 شهور من المعارك مع التنظيم الذي كان يسيطر على الموصل منذ يونيو2014.

1