مسلمو أفريقيا يقبلون على زينة عيد الميلاد

شوارع المدن بجميع أنحاء القارة الأفريقية تعج بالتجار وهم يبيعون كل ما له علاقة بالعيد بدءا من قبعات بابا نويل وصولا إلى اللحى المستعارة وزينة أشجار عيد الميلاد.
الجمعة 2018/12/21
زينة عيد الميلاد تضيف بعض البريق لموسم العطلات

عواصم أفريقية- يقبل المتسوقون في أفريقيا من مسيحيين ومسلمين مع اقتراب عيد الميلاد، على شراء الزينة لإضافة بعض البريق لموسم العطلات.

وتعج شوارع المدن بجميع أنحاء القارة الأفريقية بالتجار وهم يبيعون كل ما له علاقة بالعيد بدءا من قبعات بابا نويل وصولا إلى اللحى المستعارة والزينة الملونة لأشجار عيد الميلاد.

وقال جوزيف مولي، بائع متجول من العاصمة الكينية نيروبي، إن الأشجار ودمى بابا نويل المطاطية هي أكثر السلع مبيعا. ويرتدي مولي قناع بابا نويل بلاستيكيا وهو يبيع هدايا عيد الميلاد لسائقي السيارات في منطقة نغارا بالقرب من دوار سينما غلوب.

وفي العاصمة السنغالية داكار التي يغلب المسلمون على سكانها والعاصمة النيجيرية أبوجا التي ينقسم سكانها بين المسيحيين والمسلمين أكد كل من باب مودو وإيكو أونيوتشي أنهما باعا الكثير من القبعات.

وشددت كوني عائشة، وهي بائعة في أحد شوارع مدينة أبيدجان “عيد الميلاد مهم جدا لبلادي.. الناس يحبون الاحتفال وشراء الكثير من السلع حتى لو كانت الأسعار مرتفعة”. ومثل آخرين تشتري عائشة بضائعها من تجار صينيين.

24