مشاركات عالمية متنوعة في جائزة الإمارات للطائرات دون طيار

الأحد 2015/01/25
إسبانيا تتصدر القائمة العالمية بتقديمها 62 مشاركة

دبي - استقطبت “جائزة الإمارات للطائرات دون طيار لخدمة الإنسان” بنسختيها العالمية والمحلية أكثر من 800 مشاركة عالمية وعربية ومحلية لتفوق بذلك التوقعات وتؤكد التفاعل الإيجابي والإقبال العالمي على مبادرة الإمارات في التوظيف الأمثل للتكنولوجيا بما يخدم المجتمع الإنساني ويحقق السعادة للمتعاملين.

وتلقت الجائزة في نسختيها العالمية والمحلية أكثر من 800 مشاركة من 57 دولة حول العالم، وحلت إسبانيا في صدارة المشاركات العالمية بتقديمها 62 مشاركة، تلتها الولايات المتحدة الأميركية بـ47 مشاركة، ثم الهند بـ34 مشاركة.

وعلى صعيد المشاركات العربية فقد تصدرت المملكة العربية السعودية القائمة بتقديمها 18 مشاركة، تلتها جمهورية مصر العربية بثمانية مشاريع مشاركة.

وأشاد محمد عبدالله القرقاوي، وزير شؤون مجلس الوزراء، بالتجاوب العالمي مع الجائزة واستقطابها هذا العدد من المشاركات النوعية، ما يؤكد نجاحها في تعزيز جهود الابتكار حول العالم لاستخدام التكنولوجيا في إسعاد البشرية وتسهيل حياة الناس في مختلف القطاعات، لتصبح بذلك جائزة عالمية.

وأوضح القرقاوي أن “التجاوب العالمي مع الجائزة يجسد نجاح مساعي حكومة دولة الإمارات لتلبية متطلبات حكومات المستقبل عبر تقديم حلول استثنائية والتركيز على الابتكار وتوظيف التكنولوجيا في استخدامات مدنية وسلمية تهدف لخدمة الإنسان والإنسانية”.

وأضاف “لقد دأبت حكومة الإمارات أن تكون السباقة بإطلاق المبادرات التي تواكب المتغيرات العالمية لتؤكد بذلك أن الفكر والابتكار الذي يسخّر لخدمة الإنسانية هو الثروة الحقيقية للمجتمعات المتقدمة”.

ونوّه القرقاوي بالمستوى الإبداعي للمشاريع التي تلقتها الجائزة، وحجم المشاركات التي تضمنت أفكارا نوعية متميزة في الطرح والمضمون وقابلة للتطبيق في مختلف المجالات، مشيرا إلى أنها ركزت على المجالات الحيوية التي ترتبط بالحياة اليومية للإنسان وتسهم في الارتقاء بالخدمات المقدمة بها كالصحة، والتعليم، والدفاع المدني والنقل والمواصلات.

18